الفيصل: الفعاليات الرياضية لن تنقطع .. والمملكة بدأت تستقطب الكثير من السياح

وجّه الأمير عبدالعزيز الفيصل رئيس هيئة الرياضة الشكر الجزيل لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد على دعمهم اللامحدود لقطاع الرياضة والشباب، وقال بعد ختام مباراة السوبر الإيطالي: "لولا الله ثم دعمهم لما حظينا بهذه الاستضافات".

وتابع: الحمد لله اليوم الجهود المبذولة في الهيئة العامة للرياضة هذه إحدى ثمارها واستمتعنا بمباراة جميلة نبارك لفريق لاتسيو وحظ أوفر لفريق يوفنتوس، المباراة كانت قوية حيث تفاعل معها الجمهور بشكل إيجابي ودائمًا نتطلع لاستمتاع الجمهور.

وأضاف: كان عدد السياح الموجودون في الملعب كبيرًا، وهذا إن دل على شيء يدل على أن الفعاليات الرياضية في المملكة بدأت تستقطب الكثير من السياح من خارج المملكة، وهذا أحد الأهداف التي رسمت لرؤية 2030 ويعني إن شاء الله خطوات متتالية لتقديم الأفضل في مجال الرياضة والاستضافات الدولية.

وأوضح أن هذا الشيء مشرّف وهو ما نطمح له واليوم لو لاحظنا ما عدد الفعاليات المقامة في المواسم والجهود المبذولة صراحة تجعل من الصعب على الشخص أن يفكر بالسفر، فحتى باب السياحة فُتح قبل شهر ونصف الشهر أو شهرين إن شاء الله نسعى إلى مزيدٍ من السياح ونسعى إلى مزيدٍ من الاستمتاع في أراضي المملكة العربية السعودية.

وطالب الفيصل فريق العمل بأن يكون عندهم نفس طويل لأن الفعاليات لن تنقطع وقال:" قريبًا لدينا رالي داكار، حيث يبدأ في شهر يناير والسوبر الإسباني فسيكون شهر يناير مليئًا بالفعاليات الرياضية وفي الأيام الماضية انتهينا من أربع فعاليات كبرى وأيضًا موسم حائل قادم فيه بعض الفعاليات الرياضية والثقافية والترفيهية، فالحمد لله الفعاليات هذه الأيام لا تنقطع ونحن سعيدون جدًا نحن نقدم شيئًا يليق بالمملكة العربية السعودية وأيضًا يمتع الجمهور ويمتع المواطنين والمقيمين.

رئيس هيئة الرياضة الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل كأس السوبر الإيطالي لاتسيو يوفنتوس
اعلان
الفيصل: الفعاليات الرياضية لن تنقطع .. والمملكة بدأت تستقطب الكثير من السياح
سبق

وجّه الأمير عبدالعزيز الفيصل رئيس هيئة الرياضة الشكر الجزيل لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد على دعمهم اللامحدود لقطاع الرياضة والشباب، وقال بعد ختام مباراة السوبر الإيطالي: "لولا الله ثم دعمهم لما حظينا بهذه الاستضافات".

وتابع: الحمد لله اليوم الجهود المبذولة في الهيئة العامة للرياضة هذه إحدى ثمارها واستمتعنا بمباراة جميلة نبارك لفريق لاتسيو وحظ أوفر لفريق يوفنتوس، المباراة كانت قوية حيث تفاعل معها الجمهور بشكل إيجابي ودائمًا نتطلع لاستمتاع الجمهور.

وأضاف: كان عدد السياح الموجودون في الملعب كبيرًا، وهذا إن دل على شيء يدل على أن الفعاليات الرياضية في المملكة بدأت تستقطب الكثير من السياح من خارج المملكة، وهذا أحد الأهداف التي رسمت لرؤية 2030 ويعني إن شاء الله خطوات متتالية لتقديم الأفضل في مجال الرياضة والاستضافات الدولية.

وأوضح أن هذا الشيء مشرّف وهو ما نطمح له واليوم لو لاحظنا ما عدد الفعاليات المقامة في المواسم والجهود المبذولة صراحة تجعل من الصعب على الشخص أن يفكر بالسفر، فحتى باب السياحة فُتح قبل شهر ونصف الشهر أو شهرين إن شاء الله نسعى إلى مزيدٍ من السياح ونسعى إلى مزيدٍ من الاستمتاع في أراضي المملكة العربية السعودية.

وطالب الفيصل فريق العمل بأن يكون عندهم نفس طويل لأن الفعاليات لن تنقطع وقال:" قريبًا لدينا رالي داكار، حيث يبدأ في شهر يناير والسوبر الإسباني فسيكون شهر يناير مليئًا بالفعاليات الرياضية وفي الأيام الماضية انتهينا من أربع فعاليات كبرى وأيضًا موسم حائل قادم فيه بعض الفعاليات الرياضية والثقافية والترفيهية، فالحمد لله الفعاليات هذه الأيام لا تنقطع ونحن سعيدون جدًا نحن نقدم شيئًا يليق بالمملكة العربية السعودية وأيضًا يمتع الجمهور ويمتع المواطنين والمقيمين.

23 ديسمبر 2019 - 26 ربيع الآخر 1441
12:58 AM

الفيصل: الفعاليات الرياضية لن تنقطع .. والمملكة بدأت تستقطب الكثير من السياح

A A A
5
5,294

وجّه الأمير عبدالعزيز الفيصل رئيس هيئة الرياضة الشكر الجزيل لمقام سيدي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد على دعمهم اللامحدود لقطاع الرياضة والشباب، وقال بعد ختام مباراة السوبر الإيطالي: "لولا الله ثم دعمهم لما حظينا بهذه الاستضافات".

وتابع: الحمد لله اليوم الجهود المبذولة في الهيئة العامة للرياضة هذه إحدى ثمارها واستمتعنا بمباراة جميلة نبارك لفريق لاتسيو وحظ أوفر لفريق يوفنتوس، المباراة كانت قوية حيث تفاعل معها الجمهور بشكل إيجابي ودائمًا نتطلع لاستمتاع الجمهور.

وأضاف: كان عدد السياح الموجودون في الملعب كبيرًا، وهذا إن دل على شيء يدل على أن الفعاليات الرياضية في المملكة بدأت تستقطب الكثير من السياح من خارج المملكة، وهذا أحد الأهداف التي رسمت لرؤية 2030 ويعني إن شاء الله خطوات متتالية لتقديم الأفضل في مجال الرياضة والاستضافات الدولية.

وأوضح أن هذا الشيء مشرّف وهو ما نطمح له واليوم لو لاحظنا ما عدد الفعاليات المقامة في المواسم والجهود المبذولة صراحة تجعل من الصعب على الشخص أن يفكر بالسفر، فحتى باب السياحة فُتح قبل شهر ونصف الشهر أو شهرين إن شاء الله نسعى إلى مزيدٍ من السياح ونسعى إلى مزيدٍ من الاستمتاع في أراضي المملكة العربية السعودية.

وطالب الفيصل فريق العمل بأن يكون عندهم نفس طويل لأن الفعاليات لن تنقطع وقال:" قريبًا لدينا رالي داكار، حيث يبدأ في شهر يناير والسوبر الإسباني فسيكون شهر يناير مليئًا بالفعاليات الرياضية وفي الأيام الماضية انتهينا من أربع فعاليات كبرى وأيضًا موسم حائل قادم فيه بعض الفعاليات الرياضية والثقافية والترفيهية، فالحمد لله الفعاليات هذه الأيام لا تنقطع ونحن سعيدون جدًا نحن نقدم شيئًا يليق بالمملكة العربية السعودية وأيضًا يمتع الجمهور ويمتع المواطنين والمقيمين.