ضمن الجولة الـ40.. إقامة كأسي ولي العهد لخيلي الإنتاج والمستورد يوم 26 ديسمبر

تبلغ جائزة كل شوط 900 ألف ريال

تُقام يوم ٢٦ ديسمبر الجاري -ضمن الجولة الـ40 لسباقات نادي الخيل- أولى البطولات الكبرى للفئة الأولى وهي كأسي ولي العهد للخيل المنتجة محلياً والمستوردة بنسختها الـ55، ضمن موسم النادي على أرض ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية في الشوطين العاشر والحادي عشر لمسافة 2400 متر، وتبلغ جائزة كل شوط 900 ألف ريال.

وتشهد البطولة اهتماماً بالغاً من ملاك ومدربي الخيل مع استعدادات مبكرة ومكثفة من خلال المشاركة بما امتاز من الخيل التي تحمل في رصيدها ما يؤهلها للمشاركة؛ إذ تعدّ من أقوى بطولات السباق السعودية؛ لارتقائها فنياً لتغدو من الفئة الأولى العام الماضي، إضافة لزيادة قيمة جائزتها إلى 1.8 مليون ريال بمعدل 900 ألف ريال لكل سباق بزيادة ثلاثة أضعاف ونصف عما كانت عليه قبل عامين "250 ألف ريال للنسخة الواحدة".

وأكد الرئيس التنفيذي لنادي سباقات الخيل محمد الجاسر أن البطولة تمثل جانباً مهماً في مسيرة السباقات السعودية؛ لما لها من أثر بالغ في تعزيز مكانة الفروسية على المستوى المحلي على الخريطة العالمية، ودورها الفعال في تطوير مستوى السباقات.

وقال الجاسر: "استعد نادي سباقات الخيل مبكراً لهذه البطولة من خلال جدولة السباق في خطته السنوية بما يتناسب مع الموسم الفروسي 1442 ومتطلبات نجاحه، إلى جانب المراجعة الدورية لكل ما يتعلق به من أنظمة تختص بالجوانب الفنية".

سباق الخيل
اعلان
ضمن الجولة الـ40.. إقامة كأسي ولي العهد لخيلي الإنتاج والمستورد يوم 26 ديسمبر
سبق

تُقام يوم ٢٦ ديسمبر الجاري -ضمن الجولة الـ40 لسباقات نادي الخيل- أولى البطولات الكبرى للفئة الأولى وهي كأسي ولي العهد للخيل المنتجة محلياً والمستوردة بنسختها الـ55، ضمن موسم النادي على أرض ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية في الشوطين العاشر والحادي عشر لمسافة 2400 متر، وتبلغ جائزة كل شوط 900 ألف ريال.

وتشهد البطولة اهتماماً بالغاً من ملاك ومدربي الخيل مع استعدادات مبكرة ومكثفة من خلال المشاركة بما امتاز من الخيل التي تحمل في رصيدها ما يؤهلها للمشاركة؛ إذ تعدّ من أقوى بطولات السباق السعودية؛ لارتقائها فنياً لتغدو من الفئة الأولى العام الماضي، إضافة لزيادة قيمة جائزتها إلى 1.8 مليون ريال بمعدل 900 ألف ريال لكل سباق بزيادة ثلاثة أضعاف ونصف عما كانت عليه قبل عامين "250 ألف ريال للنسخة الواحدة".

وأكد الرئيس التنفيذي لنادي سباقات الخيل محمد الجاسر أن البطولة تمثل جانباً مهماً في مسيرة السباقات السعودية؛ لما لها من أثر بالغ في تعزيز مكانة الفروسية على المستوى المحلي على الخريطة العالمية، ودورها الفعال في تطوير مستوى السباقات.

وقال الجاسر: "استعد نادي سباقات الخيل مبكراً لهذه البطولة من خلال جدولة السباق في خطته السنوية بما يتناسب مع الموسم الفروسي 1442 ومتطلبات نجاحه، إلى جانب المراجعة الدورية لكل ما يتعلق به من أنظمة تختص بالجوانب الفنية".

17 ديسمبر 2020 - 2 جمادى الأول 1442
09:41 PM

ضمن الجولة الـ40.. إقامة كأسي ولي العهد لخيلي الإنتاج والمستورد يوم 26 ديسمبر

تبلغ جائزة كل شوط 900 ألف ريال

A A A
5
1,035

تُقام يوم ٢٦ ديسمبر الجاري -ضمن الجولة الـ40 لسباقات نادي الخيل- أولى البطولات الكبرى للفئة الأولى وهي كأسي ولي العهد للخيل المنتجة محلياً والمستوردة بنسختها الـ55، ضمن موسم النادي على أرض ميدان الملك عبد العزيز بالجنادرية في الشوطين العاشر والحادي عشر لمسافة 2400 متر، وتبلغ جائزة كل شوط 900 ألف ريال.

وتشهد البطولة اهتماماً بالغاً من ملاك ومدربي الخيل مع استعدادات مبكرة ومكثفة من خلال المشاركة بما امتاز من الخيل التي تحمل في رصيدها ما يؤهلها للمشاركة؛ إذ تعدّ من أقوى بطولات السباق السعودية؛ لارتقائها فنياً لتغدو من الفئة الأولى العام الماضي، إضافة لزيادة قيمة جائزتها إلى 1.8 مليون ريال بمعدل 900 ألف ريال لكل سباق بزيادة ثلاثة أضعاف ونصف عما كانت عليه قبل عامين "250 ألف ريال للنسخة الواحدة".

وأكد الرئيس التنفيذي لنادي سباقات الخيل محمد الجاسر أن البطولة تمثل جانباً مهماً في مسيرة السباقات السعودية؛ لما لها من أثر بالغ في تعزيز مكانة الفروسية على المستوى المحلي على الخريطة العالمية، ودورها الفعال في تطوير مستوى السباقات.

وقال الجاسر: "استعد نادي سباقات الخيل مبكراً لهذه البطولة من خلال جدولة السباق في خطته السنوية بما يتناسب مع الموسم الفروسي 1442 ومتطلبات نجاحه، إلى جانب المراجعة الدورية لكل ما يتعلق به من أنظمة تختص بالجوانب الفنية".