"إعلاميون" تنظم ندوة تأبينية لـ"شاهد العصر" الراحل محمد الوعيل

"الغربي": نسلط الضوء على الجانب الإنساني والممارسات المهنية للفقيد

تنظم جمعية "إعلاميون" مساء اليوم الأحد 15 شعبان 1442هـ الموافق 28 مارس 2021 م، ندوة تأبينية بعنوان: (شاهد العصر) عن الزميل الإعلامي الكبير الراحل محمد الوعيل، رحمه الله، في مقر الجمعية على طريق الملك سلمان حي الملقا في قاعة الفعاليات من الساعة 08:30 - 10:00 مساءً، وتقام الندوة طبقًا لاحترازات التباعد الاجتماعي.

وسيتحدث خلال الندوة عدد من الزملاء، وهم: عبدالله الضويحي، وناصر الصرامي، وابن الراحل نايف الوعيل؛ فيما يدير الندوة خلف ملفي عضو مجلس إدارة جمعية "إعلاميون".

بدوره أوضح الأمين العام لجمعية "إعلاميون" الزميل ناصر بن فالح الغربي، أن الجمعية دأبت على تنظيم مثل هذه الندوات لإحياء ذكرى العديد من رموز الإعلام الذين فقدناهم جسدًا ولم نفقدهم عطًاء وذكرى خالدة بمنجزات رائدة وأعمال مشهودة.

وأشار "الغربي" إلى أن الندوة سوف تركز على مناقب الفقيد الكبير ومسيرته المهنية في الإعلام والعصر الذي عاش فيه منذ بدأ الإعلام حتى وقتنا الحاضر عبر زملائه وأبنائه، ونهدف من خلال مثل هذه الندوات إلى إبراز العديد من الجوانب الإنسانية لمن رحلوا عنا من رموز الإعلام وإظهار العديد من التجارب والممارسات التي قدموها لوطنهم ومجتمعهم وزملائهم، وتسليط الضوء على تجارب وعلاقات أخوية وإنسانية للزملاء الإعلاميين الذين عاصروا الراحلين من رموز الإعلام، وكيف كانت تلك التجارب وثمارها.

وبيّن الغربي، أن الجمعية تسعى إلى تنظيم العديد من الفعاليات والندوات واللقاءات الإعلامية؛ بهدف إبراز الصورة الحقيقية للإعلام السعودي والمملكة في المحافل الدولية والعالمية؛ وفق "رؤية 2030"، كما تعمل الجمعية على تحقيق أفضل الممارسات الإعلامية والحرص على تأكيد أن الإعلام يمثل الصورة الحقيقية للمملكة، وإظهار الجوانب المشرقة لبلادنا على جميع الأصعدة.

اعلان
"إعلاميون" تنظم ندوة تأبينية لـ"شاهد العصر" الراحل محمد الوعيل
سبق

تنظم جمعية "إعلاميون" مساء اليوم الأحد 15 شعبان 1442هـ الموافق 28 مارس 2021 م، ندوة تأبينية بعنوان: (شاهد العصر) عن الزميل الإعلامي الكبير الراحل محمد الوعيل، رحمه الله، في مقر الجمعية على طريق الملك سلمان حي الملقا في قاعة الفعاليات من الساعة 08:30 - 10:00 مساءً، وتقام الندوة طبقًا لاحترازات التباعد الاجتماعي.

وسيتحدث خلال الندوة عدد من الزملاء، وهم: عبدالله الضويحي، وناصر الصرامي، وابن الراحل نايف الوعيل؛ فيما يدير الندوة خلف ملفي عضو مجلس إدارة جمعية "إعلاميون".

بدوره أوضح الأمين العام لجمعية "إعلاميون" الزميل ناصر بن فالح الغربي، أن الجمعية دأبت على تنظيم مثل هذه الندوات لإحياء ذكرى العديد من رموز الإعلام الذين فقدناهم جسدًا ولم نفقدهم عطًاء وذكرى خالدة بمنجزات رائدة وأعمال مشهودة.

وأشار "الغربي" إلى أن الندوة سوف تركز على مناقب الفقيد الكبير ومسيرته المهنية في الإعلام والعصر الذي عاش فيه منذ بدأ الإعلام حتى وقتنا الحاضر عبر زملائه وأبنائه، ونهدف من خلال مثل هذه الندوات إلى إبراز العديد من الجوانب الإنسانية لمن رحلوا عنا من رموز الإعلام وإظهار العديد من التجارب والممارسات التي قدموها لوطنهم ومجتمعهم وزملائهم، وتسليط الضوء على تجارب وعلاقات أخوية وإنسانية للزملاء الإعلاميين الذين عاصروا الراحلين من رموز الإعلام، وكيف كانت تلك التجارب وثمارها.

وبيّن الغربي، أن الجمعية تسعى إلى تنظيم العديد من الفعاليات والندوات واللقاءات الإعلامية؛ بهدف إبراز الصورة الحقيقية للإعلام السعودي والمملكة في المحافل الدولية والعالمية؛ وفق "رؤية 2030"، كما تعمل الجمعية على تحقيق أفضل الممارسات الإعلامية والحرص على تأكيد أن الإعلام يمثل الصورة الحقيقية للمملكة، وإظهار الجوانب المشرقة لبلادنا على جميع الأصعدة.

28 مارس 2021 - 15 شعبان 1442
11:12 AM

"إعلاميون" تنظم ندوة تأبينية لـ"شاهد العصر" الراحل محمد الوعيل

"الغربي": نسلط الضوء على الجانب الإنساني والممارسات المهنية للفقيد

A A A
0
1,724

تنظم جمعية "إعلاميون" مساء اليوم الأحد 15 شعبان 1442هـ الموافق 28 مارس 2021 م، ندوة تأبينية بعنوان: (شاهد العصر) عن الزميل الإعلامي الكبير الراحل محمد الوعيل، رحمه الله، في مقر الجمعية على طريق الملك سلمان حي الملقا في قاعة الفعاليات من الساعة 08:30 - 10:00 مساءً، وتقام الندوة طبقًا لاحترازات التباعد الاجتماعي.

وسيتحدث خلال الندوة عدد من الزملاء، وهم: عبدالله الضويحي، وناصر الصرامي، وابن الراحل نايف الوعيل؛ فيما يدير الندوة خلف ملفي عضو مجلس إدارة جمعية "إعلاميون".

بدوره أوضح الأمين العام لجمعية "إعلاميون" الزميل ناصر بن فالح الغربي، أن الجمعية دأبت على تنظيم مثل هذه الندوات لإحياء ذكرى العديد من رموز الإعلام الذين فقدناهم جسدًا ولم نفقدهم عطًاء وذكرى خالدة بمنجزات رائدة وأعمال مشهودة.

وأشار "الغربي" إلى أن الندوة سوف تركز على مناقب الفقيد الكبير ومسيرته المهنية في الإعلام والعصر الذي عاش فيه منذ بدأ الإعلام حتى وقتنا الحاضر عبر زملائه وأبنائه، ونهدف من خلال مثل هذه الندوات إلى إبراز العديد من الجوانب الإنسانية لمن رحلوا عنا من رموز الإعلام وإظهار العديد من التجارب والممارسات التي قدموها لوطنهم ومجتمعهم وزملائهم، وتسليط الضوء على تجارب وعلاقات أخوية وإنسانية للزملاء الإعلاميين الذين عاصروا الراحلين من رموز الإعلام، وكيف كانت تلك التجارب وثمارها.

وبيّن الغربي، أن الجمعية تسعى إلى تنظيم العديد من الفعاليات والندوات واللقاءات الإعلامية؛ بهدف إبراز الصورة الحقيقية للإعلام السعودي والمملكة في المحافل الدولية والعالمية؛ وفق "رؤية 2030"، كما تعمل الجمعية على تحقيق أفضل الممارسات الإعلامية والحرص على تأكيد أن الإعلام يمثل الصورة الحقيقية للمملكة، وإظهار الجوانب المشرقة لبلادنا على جميع الأصعدة.