واجهة سكنية تُسعد أهالي الرياض.. "ديار السعد" يسلِّم المرحلة الأولى للمستفيدين

تتَّسع لـ100 ألف نسمة وتضم مواقع للخدمات التعليمية والصحية والتجارية والترفيهية

تتبنى وزارة الإسكان الاحترافية والكفاءة في رسم وتنفيذ المنهجية الإسكانية المستدامة لتوفير السكن الملائم للمواطن، بما يجسِّد توجهات الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، الرامية لخلق بيئة من الاستقرار والسكينة للأسر السعودية وفق الرؤية الوطنية الطموحة للمملكة 2030.

ويأتي مشروع ديار السعد بمدينة الرياض بوصفه أحد أبرز المشاريع السكنية التي أعلن إطلاقها برنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان، بالشراكة مع القطاع الخاص، التي وفرت للمستفيدين عددًا من الخيارات السكنية بمساحات وتصاميم متنوعة.

ويشتمل المشروع على عدد من مواقع الخدمات التعليمية والصحية والتجارية والترفيهية، إضافة إلى الحدائق العامة، علاوة على اكتمال البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والاتصالات وشبكة الصرف الصحي ونظام تصريف الأمطار.

ويقع مشروع ديار السعد الواقع في ضاحية "الجوان" السكنية شمال مدينة الرياض، ويتسع لأكثر من 100 ألف نسمة، ويتميز بتصميم عصري، يناسب نماذج مختلفة؛ لتلبي تطلعات المستفيدين؛ إذ يتضمن أكثر من 500 وحدة سكنية متنوعة، روعي في تصميمها تنوع الأذواق وطبيعة العائلة السعودية وروح التغيير، مع مراعاة التصميم والتنظيم الخارجي لحديقة الفيلا لإعطاء المواطن أقصى إمكانية للاستفادة من الخدمات ضمن المساحة المخصصة للحديقة، مع المرونة العالية في التصميم للتعديل أو الإضافات المستقبلية بكل يُسر وسهولة.

ويوفر المشروع نموذجَيْن لتصاميم الفيلات السكنية، أولهما نموذج الياسمين، ويضم 402 فيلا بمساحة تقدر من 200م2 إلى 216م2، وتتكون الفيلا من طابقَيْن وملحق، وتضم 4 غرفة نوم وصالة للجلوس ومجلس للرجال. وثانيهما نموذج الريحان، وعدد وحداته 175 فيلا بمساحة تتراوح من 250م2 إلى 450م2، وتتكون من طابقين وملحق، وتضم 5 غرف نوم.

ويمتاز مشروع ديار السعد بالجودة العالية في أرضيات الفلل التي تتكون من البورسلين أو السيراميك، وكذلك جدران المطابخ التي تتكون من السيراميك الجيد والدهان المطابق للمواصفات والمقاييس، إضافة إلى جدران الحمامات والدهان المقاوم للرطوبة، والزجاج المضاعف لنوافذ الفيلا من أجل العزل الحراري، والأبواب الداخلية التي تتكون من الخشب والأكسسوارات عالية الجودة.

ويقدم المشروع الكثير من الضمانات، تشمل ضمان 10 سنوات على الهيكل الإنشائي، وضمان 10 سنوات على العزل المائي، وضمان 15 سنة على الأفياش الكهربائية، إضافة إلى ضمان 7 سنوات على أنابيب السباكة، وضمان سنة واحدة على الخلاطات.

وكان وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل قد سلَّم صباح أمس الأول السبت عددًا من المستفيدين وحداتهم السكنية بمشروع ديار السعد ضمن المرحلة الأولى من المشروع؛ وذلك استمرارًا لسلسلة مشاريع سكنية جديدة تحت الإنشاء.

كما تتيح الوزارة للمستفيدين هذه المشاريع، التي تُعد نموذجًا عصريًّا للمجمعات السكنية المتكاملة، الخدمات والمرافق العامة؛ إذ تخصص مساحات كبيرة من هذه المشاريع للمسطحات الخضراء والحدائق العامة، كما أنها تحوي جميع الخدمات التجارية والمرافق العامة.

وتم تخصيص مواقع للجهات الحكومية، مع استمرارية برنامج سكني في تقديم العديد من الحلول السكنية المتنوعة التي تمكِّن المواطنين المسجَّلين في قوائم وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية من اختيار نوع السكن المناسب لهم من خلال خطوات سهلة وبسيطة بهدف رفع نسبة التملك للمواطنين، وتحسين تجربة المستفيد لامتلاك البيت الأول، إضافة إلى توفير حلول سكنية وتمويلية، تتلاءم مع احتياجات المواطنين، وتلبي تطلعاتهم ورغباتهم.

الرياض وزارة الإسكان وزير الإسكان ماجد الحقيل مشروع ديار السعد رؤية المملكة 2030
اعلان
واجهة سكنية تُسعد أهالي الرياض.. "ديار السعد" يسلِّم المرحلة الأولى للمستفيدين
سبق

تتبنى وزارة الإسكان الاحترافية والكفاءة في رسم وتنفيذ المنهجية الإسكانية المستدامة لتوفير السكن الملائم للمواطن، بما يجسِّد توجهات الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، الرامية لخلق بيئة من الاستقرار والسكينة للأسر السعودية وفق الرؤية الوطنية الطموحة للمملكة 2030.

ويأتي مشروع ديار السعد بمدينة الرياض بوصفه أحد أبرز المشاريع السكنية التي أعلن إطلاقها برنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان، بالشراكة مع القطاع الخاص، التي وفرت للمستفيدين عددًا من الخيارات السكنية بمساحات وتصاميم متنوعة.

ويشتمل المشروع على عدد من مواقع الخدمات التعليمية والصحية والتجارية والترفيهية، إضافة إلى الحدائق العامة، علاوة على اكتمال البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والاتصالات وشبكة الصرف الصحي ونظام تصريف الأمطار.

ويقع مشروع ديار السعد الواقع في ضاحية "الجوان" السكنية شمال مدينة الرياض، ويتسع لأكثر من 100 ألف نسمة، ويتميز بتصميم عصري، يناسب نماذج مختلفة؛ لتلبي تطلعات المستفيدين؛ إذ يتضمن أكثر من 500 وحدة سكنية متنوعة، روعي في تصميمها تنوع الأذواق وطبيعة العائلة السعودية وروح التغيير، مع مراعاة التصميم والتنظيم الخارجي لحديقة الفيلا لإعطاء المواطن أقصى إمكانية للاستفادة من الخدمات ضمن المساحة المخصصة للحديقة، مع المرونة العالية في التصميم للتعديل أو الإضافات المستقبلية بكل يُسر وسهولة.

ويوفر المشروع نموذجَيْن لتصاميم الفيلات السكنية، أولهما نموذج الياسمين، ويضم 402 فيلا بمساحة تقدر من 200م2 إلى 216م2، وتتكون الفيلا من طابقَيْن وملحق، وتضم 4 غرفة نوم وصالة للجلوس ومجلس للرجال. وثانيهما نموذج الريحان، وعدد وحداته 175 فيلا بمساحة تتراوح من 250م2 إلى 450م2، وتتكون من طابقين وملحق، وتضم 5 غرف نوم.

ويمتاز مشروع ديار السعد بالجودة العالية في أرضيات الفلل التي تتكون من البورسلين أو السيراميك، وكذلك جدران المطابخ التي تتكون من السيراميك الجيد والدهان المطابق للمواصفات والمقاييس، إضافة إلى جدران الحمامات والدهان المقاوم للرطوبة، والزجاج المضاعف لنوافذ الفيلا من أجل العزل الحراري، والأبواب الداخلية التي تتكون من الخشب والأكسسوارات عالية الجودة.

ويقدم المشروع الكثير من الضمانات، تشمل ضمان 10 سنوات على الهيكل الإنشائي، وضمان 10 سنوات على العزل المائي، وضمان 15 سنة على الأفياش الكهربائية، إضافة إلى ضمان 7 سنوات على أنابيب السباكة، وضمان سنة واحدة على الخلاطات.

وكان وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل قد سلَّم صباح أمس الأول السبت عددًا من المستفيدين وحداتهم السكنية بمشروع ديار السعد ضمن المرحلة الأولى من المشروع؛ وذلك استمرارًا لسلسلة مشاريع سكنية جديدة تحت الإنشاء.

كما تتيح الوزارة للمستفيدين هذه المشاريع، التي تُعد نموذجًا عصريًّا للمجمعات السكنية المتكاملة، الخدمات والمرافق العامة؛ إذ تخصص مساحات كبيرة من هذه المشاريع للمسطحات الخضراء والحدائق العامة، كما أنها تحوي جميع الخدمات التجارية والمرافق العامة.

وتم تخصيص مواقع للجهات الحكومية، مع استمرارية برنامج سكني في تقديم العديد من الحلول السكنية المتنوعة التي تمكِّن المواطنين المسجَّلين في قوائم وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية من اختيار نوع السكن المناسب لهم من خلال خطوات سهلة وبسيطة بهدف رفع نسبة التملك للمواطنين، وتحسين تجربة المستفيد لامتلاك البيت الأول، إضافة إلى توفير حلول سكنية وتمويلية، تتلاءم مع احتياجات المواطنين، وتلبي تطلعاتهم ورغباتهم.

27 يناير 2020 - 2 جمادى الآخر 1441
11:53 PM
اخر تعديل
22 مارس 2020 - 27 رجب 1441
11:15 PM

واجهة سكنية تُسعد أهالي الرياض.. "ديار السعد" يسلِّم المرحلة الأولى للمستفيدين

تتَّسع لـ100 ألف نسمة وتضم مواقع للخدمات التعليمية والصحية والتجارية والترفيهية

A A A
6
21,817

تتبنى وزارة الإسكان الاحترافية والكفاءة في رسم وتنفيذ المنهجية الإسكانية المستدامة لتوفير السكن الملائم للمواطن، بما يجسِّد توجهات الحكومة الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله-، الرامية لخلق بيئة من الاستقرار والسكينة للأسر السعودية وفق الرؤية الوطنية الطموحة للمملكة 2030.

ويأتي مشروع ديار السعد بمدينة الرياض بوصفه أحد أبرز المشاريع السكنية التي أعلن إطلاقها برنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان، بالشراكة مع القطاع الخاص، التي وفرت للمستفيدين عددًا من الخيارات السكنية بمساحات وتصاميم متنوعة.

ويشتمل المشروع على عدد من مواقع الخدمات التعليمية والصحية والتجارية والترفيهية، إضافة إلى الحدائق العامة، علاوة على اكتمال البنية التحتية من شبكات المياه والكهرباء والاتصالات وشبكة الصرف الصحي ونظام تصريف الأمطار.

ويقع مشروع ديار السعد الواقع في ضاحية "الجوان" السكنية شمال مدينة الرياض، ويتسع لأكثر من 100 ألف نسمة، ويتميز بتصميم عصري، يناسب نماذج مختلفة؛ لتلبي تطلعات المستفيدين؛ إذ يتضمن أكثر من 500 وحدة سكنية متنوعة، روعي في تصميمها تنوع الأذواق وطبيعة العائلة السعودية وروح التغيير، مع مراعاة التصميم والتنظيم الخارجي لحديقة الفيلا لإعطاء المواطن أقصى إمكانية للاستفادة من الخدمات ضمن المساحة المخصصة للحديقة، مع المرونة العالية في التصميم للتعديل أو الإضافات المستقبلية بكل يُسر وسهولة.

ويوفر المشروع نموذجَيْن لتصاميم الفيلات السكنية، أولهما نموذج الياسمين، ويضم 402 فيلا بمساحة تقدر من 200م2 إلى 216م2، وتتكون الفيلا من طابقَيْن وملحق، وتضم 4 غرفة نوم وصالة للجلوس ومجلس للرجال. وثانيهما نموذج الريحان، وعدد وحداته 175 فيلا بمساحة تتراوح من 250م2 إلى 450م2، وتتكون من طابقين وملحق، وتضم 5 غرف نوم.

ويمتاز مشروع ديار السعد بالجودة العالية في أرضيات الفلل التي تتكون من البورسلين أو السيراميك، وكذلك جدران المطابخ التي تتكون من السيراميك الجيد والدهان المطابق للمواصفات والمقاييس، إضافة إلى جدران الحمامات والدهان المقاوم للرطوبة، والزجاج المضاعف لنوافذ الفيلا من أجل العزل الحراري، والأبواب الداخلية التي تتكون من الخشب والأكسسوارات عالية الجودة.

ويقدم المشروع الكثير من الضمانات، تشمل ضمان 10 سنوات على الهيكل الإنشائي، وضمان 10 سنوات على العزل المائي، وضمان 15 سنة على الأفياش الكهربائية، إضافة إلى ضمان 7 سنوات على أنابيب السباكة، وضمان سنة واحدة على الخلاطات.

وكان وزير الإسكان ماجد بن عبدالله الحقيل قد سلَّم صباح أمس الأول السبت عددًا من المستفيدين وحداتهم السكنية بمشروع ديار السعد ضمن المرحلة الأولى من المشروع؛ وذلك استمرارًا لسلسلة مشاريع سكنية جديدة تحت الإنشاء.

كما تتيح الوزارة للمستفيدين هذه المشاريع، التي تُعد نموذجًا عصريًّا للمجمعات السكنية المتكاملة، الخدمات والمرافق العامة؛ إذ تخصص مساحات كبيرة من هذه المشاريع للمسطحات الخضراء والحدائق العامة، كما أنها تحوي جميع الخدمات التجارية والمرافق العامة.

وتم تخصيص مواقع للجهات الحكومية، مع استمرارية برنامج سكني في تقديم العديد من الحلول السكنية المتنوعة التي تمكِّن المواطنين المسجَّلين في قوائم وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية من اختيار نوع السكن المناسب لهم من خلال خطوات سهلة وبسيطة بهدف رفع نسبة التملك للمواطنين، وتحسين تجربة المستفيد لامتلاك البيت الأول، إضافة إلى توفير حلول سكنية وتمويلية، تتلاءم مع احتياجات المواطنين، وتلبي تطلعاتهم ورغباتهم.