الرياض تتقدم رسمياً بطلب استضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030

تقدمت اللجنة الأولمبية العربية السعودية بطلب للمجلس الأولمبي الآسيوي أبدت من خلاله الرغبة الرسمية باستضافة مدينة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية 2030.

وفي سياق الطلب المرسل تم استعراض الرؤية الطموحة للمملكة، والتي ستدعم الرياض لاستضافة الحدث الرياضي الأكبر في القارة الآسيوية، والذي تشارك من خلاله 45 دولة وأكثر من 10 آلاف لاعب ولاعبة في 40 رياضة من خلال تجهيز بنية تحتية متطورة على كل الأصعدة وتقديم تجربة ثقافية وتقنية ورياضية فريدة تواكب تطلعات رياضيي القارة، وتضمن تنظيم النسخة المثالية للدورة الأكبر على مستوى القارة بالتزامن مع السنة التي ستحتفل من خلالها المملكة بمشيئة الله بتحقيق أهداف رؤية 2030.

وعن التقدم برغبة الاستضافة قال صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية: "إن القيادة الحكيمة والدعم السخي الذي تحظى به كل القطاعات من قبل مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد -حفظهما الله- جعل من المملكة وجهة عالمية لأهم الأحداث الرياضية".

وتابع: "ما تقدمنا برغبة استضافة مدينة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية 2030 إلا تأكيداً على اهتمام وطننا بالرياضة واستضافة الأحداث الرياضية لنسعد بمشيئة الله مع كل أبناء القارة بمناسبة تحقيق أهداف رؤيتنا صيف عام 2030."

يُذكر أن التصويت الرسمي لاختيار الملف المستضيف سيتم خلال الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي والتي ستعقد في شهر نوفمبر من العام الحالي.

اللجنة الأولمبية العربية السعودية مدينة الرياض دورة الألعاب الآسيوية 2030
اعلان
الرياض تتقدم رسمياً بطلب استضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030
سبق

تقدمت اللجنة الأولمبية العربية السعودية بطلب للمجلس الأولمبي الآسيوي أبدت من خلاله الرغبة الرسمية باستضافة مدينة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية 2030.

وفي سياق الطلب المرسل تم استعراض الرؤية الطموحة للمملكة، والتي ستدعم الرياض لاستضافة الحدث الرياضي الأكبر في القارة الآسيوية، والذي تشارك من خلاله 45 دولة وأكثر من 10 آلاف لاعب ولاعبة في 40 رياضة من خلال تجهيز بنية تحتية متطورة على كل الأصعدة وتقديم تجربة ثقافية وتقنية ورياضية فريدة تواكب تطلعات رياضيي القارة، وتضمن تنظيم النسخة المثالية للدورة الأكبر على مستوى القارة بالتزامن مع السنة التي ستحتفل من خلالها المملكة بمشيئة الله بتحقيق أهداف رؤية 2030.

وعن التقدم برغبة الاستضافة قال صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية: "إن القيادة الحكيمة والدعم السخي الذي تحظى به كل القطاعات من قبل مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد -حفظهما الله- جعل من المملكة وجهة عالمية لأهم الأحداث الرياضية".

وتابع: "ما تقدمنا برغبة استضافة مدينة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية 2030 إلا تأكيداً على اهتمام وطننا بالرياضة واستضافة الأحداث الرياضية لنسعد بمشيئة الله مع كل أبناء القارة بمناسبة تحقيق أهداف رؤيتنا صيف عام 2030."

يُذكر أن التصويت الرسمي لاختيار الملف المستضيف سيتم خلال الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي والتي ستعقد في شهر نوفمبر من العام الحالي.

23 إبريل 2020 - 30 شعبان 1441
03:30 PM

الرياض تتقدم رسمياً بطلب استضافة دورة الألعاب الآسيوية 2030

A A A
5
13,590

تقدمت اللجنة الأولمبية العربية السعودية بطلب للمجلس الأولمبي الآسيوي أبدت من خلاله الرغبة الرسمية باستضافة مدينة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية 2030.

وفي سياق الطلب المرسل تم استعراض الرؤية الطموحة للمملكة، والتي ستدعم الرياض لاستضافة الحدث الرياضي الأكبر في القارة الآسيوية، والذي تشارك من خلاله 45 دولة وأكثر من 10 آلاف لاعب ولاعبة في 40 رياضة من خلال تجهيز بنية تحتية متطورة على كل الأصعدة وتقديم تجربة ثقافية وتقنية ورياضية فريدة تواكب تطلعات رياضيي القارة، وتضمن تنظيم النسخة المثالية للدورة الأكبر على مستوى القارة بالتزامن مع السنة التي ستحتفل من خلالها المملكة بمشيئة الله بتحقيق أهداف رؤية 2030.

وعن التقدم برغبة الاستضافة قال صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل رئيس اللجنة الأولمبية العربية السعودية: "إن القيادة الحكيمة والدعم السخي الذي تحظى به كل القطاعات من قبل مولاي خادم الحرمين الشريفين وسمو سيدي ولي العهد -حفظهما الله- جعل من المملكة وجهة عالمية لأهم الأحداث الرياضية".

وتابع: "ما تقدمنا برغبة استضافة مدينة الرياض لدورة الألعاب الآسيوية 2030 إلا تأكيداً على اهتمام وطننا بالرياضة واستضافة الأحداث الرياضية لنسعد بمشيئة الله مع كل أبناء القارة بمناسبة تحقيق أهداف رؤيتنا صيف عام 2030."

يُذكر أن التصويت الرسمي لاختيار الملف المستضيف سيتم خلال الجمعية العمومية للمجلس الأولمبي الآسيوي والتي ستعقد في شهر نوفمبر من العام الحالي.