عملية تكميم في أبها تُنقذ "مريض الـ180 كجم" من مخاطر محدقة

نفّذها فريق طبي بمستشفى الولادة والأطفال بعد تقييم لوضعه الصحي

تمكّن فريق جراحة سمنة الأطفال في مستشفى أبها للولادة والأطفال، من إنهاء معاناة مريض في الرابعة عشرة من عمره، ويبلغ وزنه ١٨٠ كيلوغرامًا، من السمنة، عبر إجراء عملية تكميم.

وفي التفاصيل، بيّن رئيس الفريق الطبي الدكتور هاشم علي الغامدي، أن إجراء العملية لهذا المريض كان ضرورة مُلِحّة لتجنيبه المخاطر المحدقة به بسبب السمنة؛ حيث تجاوز معيار كتلة الجسم لديه السبعين.

وأضاف "الغامدي": "نظرًا لدقة الوضع الصحي لمثل هذه الحالات؛ فقد تم تقييم المريض تقييمًا شاملًا وتجهيزه للعملية عبر سلسلة إجراءات طبية؛ حتى تم إجراء العملية ومتابعته في العناية المركزة بعد ذلك، حتى تماثَلَ للشفاء وغادر المستشفى خلال أسبوع من إجراء العملية، ولله الحمد".

بدوره، قدّم مدير مستشفى أبها للولادة والأطفال الدكتور وليد السنافي، الشكر لمدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير خالد بن عائض عسيري، على دعمه لبرنامج جراحة سمنة الأطفال حتى أصبح المستشفى مركزًا مرجعيًّا لجراحة سمنة الأطفال.

أبها عملية تكميم جراحة
اعلان
عملية تكميم في أبها تُنقذ "مريض الـ180 كجم" من مخاطر محدقة
سبق

تمكّن فريق جراحة سمنة الأطفال في مستشفى أبها للولادة والأطفال، من إنهاء معاناة مريض في الرابعة عشرة من عمره، ويبلغ وزنه ١٨٠ كيلوغرامًا، من السمنة، عبر إجراء عملية تكميم.

وفي التفاصيل، بيّن رئيس الفريق الطبي الدكتور هاشم علي الغامدي، أن إجراء العملية لهذا المريض كان ضرورة مُلِحّة لتجنيبه المخاطر المحدقة به بسبب السمنة؛ حيث تجاوز معيار كتلة الجسم لديه السبعين.

وأضاف "الغامدي": "نظرًا لدقة الوضع الصحي لمثل هذه الحالات؛ فقد تم تقييم المريض تقييمًا شاملًا وتجهيزه للعملية عبر سلسلة إجراءات طبية؛ حتى تم إجراء العملية ومتابعته في العناية المركزة بعد ذلك، حتى تماثَلَ للشفاء وغادر المستشفى خلال أسبوع من إجراء العملية، ولله الحمد".

بدوره، قدّم مدير مستشفى أبها للولادة والأطفال الدكتور وليد السنافي، الشكر لمدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير خالد بن عائض عسيري، على دعمه لبرنامج جراحة سمنة الأطفال حتى أصبح المستشفى مركزًا مرجعيًّا لجراحة سمنة الأطفال.

20 أكتوبر 2019 - 21 صفر 1441
01:43 PM

عملية تكميم في أبها تُنقذ "مريض الـ180 كجم" من مخاطر محدقة

نفّذها فريق طبي بمستشفى الولادة والأطفال بعد تقييم لوضعه الصحي

A A A
1
4,012

تمكّن فريق جراحة سمنة الأطفال في مستشفى أبها للولادة والأطفال، من إنهاء معاناة مريض في الرابعة عشرة من عمره، ويبلغ وزنه ١٨٠ كيلوغرامًا، من السمنة، عبر إجراء عملية تكميم.

وفي التفاصيل، بيّن رئيس الفريق الطبي الدكتور هاشم علي الغامدي، أن إجراء العملية لهذا المريض كان ضرورة مُلِحّة لتجنيبه المخاطر المحدقة به بسبب السمنة؛ حيث تجاوز معيار كتلة الجسم لديه السبعين.

وأضاف "الغامدي": "نظرًا لدقة الوضع الصحي لمثل هذه الحالات؛ فقد تم تقييم المريض تقييمًا شاملًا وتجهيزه للعملية عبر سلسلة إجراءات طبية؛ حتى تم إجراء العملية ومتابعته في العناية المركزة بعد ذلك، حتى تماثَلَ للشفاء وغادر المستشفى خلال أسبوع من إجراء العملية، ولله الحمد".

بدوره، قدّم مدير مستشفى أبها للولادة والأطفال الدكتور وليد السنافي، الشكر لمدير عام الشؤون الصحية بمنطقة عسير خالد بن عائض عسيري، على دعمه لبرنامج جراحة سمنة الأطفال حتى أصبح المستشفى مركزًا مرجعيًّا لجراحة سمنة الأطفال.