معرض "الفهد روح القيادة" بالكويت يحكي أخوّة راسخة مدونة في القلوب

زوار بريطانيون وأجانب توافدوا من أجل الاطلاع على سيرة الملك الراحل

أظهَرَ توافدُ الحضور على معرض "الفهد روح القيادة" في الكويت، مدى عمق العلاقات بين السعودية والكويت، وقيامها على ارتباط وثيق وأخوّة راسخة وتاريخ مدوّن في القلوب قبل الورق.

واستذكر المتوافدون على المعرض، ما مروا به من مواقف في عهد الملك الراحل، ولسان حالهم وهم يقفون على أبرز محطاته التنموية ضمن أجنحة معرض الفهد "روح القيادة": ما ننساك.. لو طافت السنين وسنحكي عمق علاقاتنا ونوثقها لتبقى".

ومن ذلك التجربة الثرية للأطفال في معرض الفهد، وهي مختبر التنشئة القيادية.

وقد كان تاريخ الملك فهد بن عبدالعزيز شاهداً على الكثير من الأحداث والمواقف التي تجسّد قوة هذه العلاقات والروابط الأخوية.

وقد رصدت الكاميرا جانباً من تفاعل الحضور مع أجنحة معرض "تاريخ الفهد" الذي جذب زواراً بريطانيين وأجانب؛ للاطلاع على سيرة الفهد وأبرز محطاته وإنجازاته عن قرب.

وقد حرص معرض "الفهد روح القيادة" والقائمون عليه خلال هذه النسخة، على إسناد مهام التنظيم وإرشاد الزوار لأبناء وبنات الكويت.

اعلان
معرض "الفهد روح القيادة" بالكويت يحكي أخوّة راسخة مدونة في القلوب
سبق

أظهَرَ توافدُ الحضور على معرض "الفهد روح القيادة" في الكويت، مدى عمق العلاقات بين السعودية والكويت، وقيامها على ارتباط وثيق وأخوّة راسخة وتاريخ مدوّن في القلوب قبل الورق.

واستذكر المتوافدون على المعرض، ما مروا به من مواقف في عهد الملك الراحل، ولسان حالهم وهم يقفون على أبرز محطاته التنموية ضمن أجنحة معرض الفهد "روح القيادة": ما ننساك.. لو طافت السنين وسنحكي عمق علاقاتنا ونوثقها لتبقى".

ومن ذلك التجربة الثرية للأطفال في معرض الفهد، وهي مختبر التنشئة القيادية.

وقد كان تاريخ الملك فهد بن عبدالعزيز شاهداً على الكثير من الأحداث والمواقف التي تجسّد قوة هذه العلاقات والروابط الأخوية.

وقد رصدت الكاميرا جانباً من تفاعل الحضور مع أجنحة معرض "تاريخ الفهد" الذي جذب زواراً بريطانيين وأجانب؛ للاطلاع على سيرة الفهد وأبرز محطاته وإنجازاته عن قرب.

وقد حرص معرض "الفهد روح القيادة" والقائمون عليه خلال هذه النسخة، على إسناد مهام التنظيم وإرشاد الزوار لأبناء وبنات الكويت.

14 فبراير 2019 - 9 جمادى الآخر 1440
12:49 PM
اخر تعديل
16 فبراير 2019 - 11 جمادى الآخر 1440
08:45 PM

معرض "الفهد روح القيادة" بالكويت يحكي أخوّة راسخة مدونة في القلوب

زوار بريطانيون وأجانب توافدوا من أجل الاطلاع على سيرة الملك الراحل

A A A
1
2,799

أظهَرَ توافدُ الحضور على معرض "الفهد روح القيادة" في الكويت، مدى عمق العلاقات بين السعودية والكويت، وقيامها على ارتباط وثيق وأخوّة راسخة وتاريخ مدوّن في القلوب قبل الورق.

واستذكر المتوافدون على المعرض، ما مروا به من مواقف في عهد الملك الراحل، ولسان حالهم وهم يقفون على أبرز محطاته التنموية ضمن أجنحة معرض الفهد "روح القيادة": ما ننساك.. لو طافت السنين وسنحكي عمق علاقاتنا ونوثقها لتبقى".

ومن ذلك التجربة الثرية للأطفال في معرض الفهد، وهي مختبر التنشئة القيادية.

وقد كان تاريخ الملك فهد بن عبدالعزيز شاهداً على الكثير من الأحداث والمواقف التي تجسّد قوة هذه العلاقات والروابط الأخوية.

وقد رصدت الكاميرا جانباً من تفاعل الحضور مع أجنحة معرض "تاريخ الفهد" الذي جذب زواراً بريطانيين وأجانب؛ للاطلاع على سيرة الفهد وأبرز محطاته وإنجازاته عن قرب.

وقد حرص معرض "الفهد روح القيادة" والقائمون عليه خلال هذه النسخة، على إسناد مهام التنظيم وإرشاد الزوار لأبناء وبنات الكويت.