بعد الفيديو المهين.. هكذا علّق "أردوغان" على مشهد انتظار "بوتين"

ظل واقفاً لفترة خارج القاعة للقاء الرئيس الروسي

بعد انتشار فيديو الانتظار المهين للرئيس التركي رجب طيب أردوغان للقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو الأسبوع الماضي، والذي بثته قبل أيام قنوات روسية بعضها رسمي، علق "أردوغان" على المقطع معتبراً ما جرى تضليلاً.

وحسب وكالة "الأناضول" الرسمية، ففي حديث مع الصحفيين على متن الطائرة أثناء عودته من بروكسل، قال "أردوغان" عن نشر الفيديو بتلك الطريقة مجرد "محاولة تضليل إعلامية"، مضيفاً أنه لا يمكن التضحية بالعلاقات بين البلدين بسببها.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو علّق أيضاً في وقت سابق على نشر الفيديو خلال لقائه مع العاملين في الأناضول، معتبراً أن تصرف الإعلام الروسي عبر نشر تلك المشاهد جاء بطريقة قليلة الاحترام، واصفاً هذا التصرف بالدعاية السوداء.

تحت صورة "سوفوروف"

ويُذكر أن قنوات روسية بثت في وقت سابق فيديو للرئيس التركي والوفد المرافق له، منتظرين لقاء فلاديمير بوتين، في 5 مارس الجاري.

كما عنون بعضها الفيديو المحرج على الشكل التالي: "أردوغان ينتظر بوتين تحت صورة سوفوروف"، في إشارة إلى إمبراطور روسي شنّ حرباً على العثمانيين، وهزمهم.

وظهر "أردوغان" واقفاً لفترة قبل أن يعمد إلى الجلوس، خارج قاعة لقائه بـ"بوتين" في الكرملين.

أتى ذلك، بعد انتشار صور للقاء "بوتين" و"أردوغان"، أظهرت ما وصف بـ"رسائل روسية" للضيف التركي، من تمثال "كاترين الثانية" إلى ساعة "عبور البلقان"، التي وُضعت في القاعة التي ضمّت اللقاء التركي الروسي، واعتبرت من قبل عدد من ناشطي مواقع التواصل بمثابة "إهانة" للرئيس التركي، على الرغم من أن البعض الآخر، شكّك في مضامين تلك الرسائل، مؤكداً أن التمثال والساعة حضرا في لقاءات رئاسية عديدة أخرى.

أردوغان فلاديمير بوتين موسكو
اعلان
بعد الفيديو المهين.. هكذا علّق "أردوغان" على مشهد انتظار "بوتين"
سبق

بعد انتشار فيديو الانتظار المهين للرئيس التركي رجب طيب أردوغان للقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو الأسبوع الماضي، والذي بثته قبل أيام قنوات روسية بعضها رسمي، علق "أردوغان" على المقطع معتبراً ما جرى تضليلاً.

وحسب وكالة "الأناضول" الرسمية، ففي حديث مع الصحفيين على متن الطائرة أثناء عودته من بروكسل، قال "أردوغان" عن نشر الفيديو بتلك الطريقة مجرد "محاولة تضليل إعلامية"، مضيفاً أنه لا يمكن التضحية بالعلاقات بين البلدين بسببها.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو علّق أيضاً في وقت سابق على نشر الفيديو خلال لقائه مع العاملين في الأناضول، معتبراً أن تصرف الإعلام الروسي عبر نشر تلك المشاهد جاء بطريقة قليلة الاحترام، واصفاً هذا التصرف بالدعاية السوداء.

تحت صورة "سوفوروف"

ويُذكر أن قنوات روسية بثت في وقت سابق فيديو للرئيس التركي والوفد المرافق له، منتظرين لقاء فلاديمير بوتين، في 5 مارس الجاري.

كما عنون بعضها الفيديو المحرج على الشكل التالي: "أردوغان ينتظر بوتين تحت صورة سوفوروف"، في إشارة إلى إمبراطور روسي شنّ حرباً على العثمانيين، وهزمهم.

وظهر "أردوغان" واقفاً لفترة قبل أن يعمد إلى الجلوس، خارج قاعة لقائه بـ"بوتين" في الكرملين.

أتى ذلك، بعد انتشار صور للقاء "بوتين" و"أردوغان"، أظهرت ما وصف بـ"رسائل روسية" للضيف التركي، من تمثال "كاترين الثانية" إلى ساعة "عبور البلقان"، التي وُضعت في القاعة التي ضمّت اللقاء التركي الروسي، واعتبرت من قبل عدد من ناشطي مواقع التواصل بمثابة "إهانة" للرئيس التركي، على الرغم من أن البعض الآخر، شكّك في مضامين تلك الرسائل، مؤكداً أن التمثال والساعة حضرا في لقاءات رئاسية عديدة أخرى.

12 مارس 2020 - 17 رجب 1441
10:49 AM

بعد الفيديو المهين.. هكذا علّق "أردوغان" على مشهد انتظار "بوتين"

ظل واقفاً لفترة خارج القاعة للقاء الرئيس الروسي

A A A
14
36,121

بعد انتشار فيديو الانتظار المهين للرئيس التركي رجب طيب أردوغان للقاء نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو الأسبوع الماضي، والذي بثته قبل أيام قنوات روسية بعضها رسمي، علق "أردوغان" على المقطع معتبراً ما جرى تضليلاً.

وحسب وكالة "الأناضول" الرسمية، ففي حديث مع الصحفيين على متن الطائرة أثناء عودته من بروكسل، قال "أردوغان" عن نشر الفيديو بتلك الطريقة مجرد "محاولة تضليل إعلامية"، مضيفاً أنه لا يمكن التضحية بالعلاقات بين البلدين بسببها.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو علّق أيضاً في وقت سابق على نشر الفيديو خلال لقائه مع العاملين في الأناضول، معتبراً أن تصرف الإعلام الروسي عبر نشر تلك المشاهد جاء بطريقة قليلة الاحترام، واصفاً هذا التصرف بالدعاية السوداء.

تحت صورة "سوفوروف"

ويُذكر أن قنوات روسية بثت في وقت سابق فيديو للرئيس التركي والوفد المرافق له، منتظرين لقاء فلاديمير بوتين، في 5 مارس الجاري.

كما عنون بعضها الفيديو المحرج على الشكل التالي: "أردوغان ينتظر بوتين تحت صورة سوفوروف"، في إشارة إلى إمبراطور روسي شنّ حرباً على العثمانيين، وهزمهم.

وظهر "أردوغان" واقفاً لفترة قبل أن يعمد إلى الجلوس، خارج قاعة لقائه بـ"بوتين" في الكرملين.

أتى ذلك، بعد انتشار صور للقاء "بوتين" و"أردوغان"، أظهرت ما وصف بـ"رسائل روسية" للضيف التركي، من تمثال "كاترين الثانية" إلى ساعة "عبور البلقان"، التي وُضعت في القاعة التي ضمّت اللقاء التركي الروسي، واعتبرت من قبل عدد من ناشطي مواقع التواصل بمثابة "إهانة" للرئيس التركي، على الرغم من أن البعض الآخر، شكّك في مضامين تلك الرسائل، مؤكداً أن التمثال والساعة حضرا في لقاءات رئاسية عديدة أخرى.