بعد 38 عامًا من العطاء.. مستشفى الأفلاج يودع السليمان والبشر والحقباني بحفل تكريمي

"القاسم" ثمّن لهم ما بذلوه من جهد متميز وتعاون مع زملائهم طيلة فترة عملهم

ودّع مستشفى الأفلاج، ثلاثة من منسوبيه بعد 38 عامًا من العطاء.

وكان مستشفى الأفلاج بحضور مدير المستشفى الدكتور عبدالعزيز القاسم وعددٍ من منسوبي المستشفى، قد أقاموا مساء أمس الأربعاء حفل تكريم وتوديع لثلاثة من منسوبيه امتد عملهم بالمستشفى 38 عامًا تميزت بالجهد والاجتهاد، كما ثمّن "القاسم" للمحتفى بهم ما بذلوه من جهد متميز وتعاون مثمر مع زملائهم طيلة فترة عملهم بالمستشفى.

وقال المتحدث الرسمي لمستشفى الأفلاج فهد آل ظافر لـ"سبق": أتى تكريم الزملاء عبدالله مبارك السليمان الذي امتدت خدمته لأكثر من 38 عامًا، وعبدالعزيز البشر الذي أمضى أكثر من 35 عامًا، وبريكة الحقباني الذي امتدت خدمته بالمستشفى لأكثر من 25 عامًا، توجت مسيرتهم طيلة عملهم بالجد والاجتهاد والمحافظة على أوقات الدوام.

وأضاف: "يسعى المستشفى برئاسة الدكتور عبدالعزيز القاسم إلى ترجمة جهود منسوبيه المتميزة طيلة خدمتهم بالمستشفى، بإقامة حفل توديع وتكريم يتم خلاله تقديم الهدايا والدروع".


اعلان
بعد 38 عامًا من العطاء.. مستشفى الأفلاج يودع السليمان والبشر والحقباني بحفل تكريمي
سبق

ودّع مستشفى الأفلاج، ثلاثة من منسوبيه بعد 38 عامًا من العطاء.

وكان مستشفى الأفلاج بحضور مدير المستشفى الدكتور عبدالعزيز القاسم وعددٍ من منسوبي المستشفى، قد أقاموا مساء أمس الأربعاء حفل تكريم وتوديع لثلاثة من منسوبيه امتد عملهم بالمستشفى 38 عامًا تميزت بالجهد والاجتهاد، كما ثمّن "القاسم" للمحتفى بهم ما بذلوه من جهد متميز وتعاون مثمر مع زملائهم طيلة فترة عملهم بالمستشفى.

وقال المتحدث الرسمي لمستشفى الأفلاج فهد آل ظافر لـ"سبق": أتى تكريم الزملاء عبدالله مبارك السليمان الذي امتدت خدمته لأكثر من 38 عامًا، وعبدالعزيز البشر الذي أمضى أكثر من 35 عامًا، وبريكة الحقباني الذي امتدت خدمته بالمستشفى لأكثر من 25 عامًا، توجت مسيرتهم طيلة عملهم بالجد والاجتهاد والمحافظة على أوقات الدوام.

وأضاف: "يسعى المستشفى برئاسة الدكتور عبدالعزيز القاسم إلى ترجمة جهود منسوبيه المتميزة طيلة خدمتهم بالمستشفى، بإقامة حفل توديع وتكريم يتم خلاله تقديم الهدايا والدروع".


18 إبريل 2019 - 13 شعبان 1440
12:22 AM

بعد 38 عامًا من العطاء.. مستشفى الأفلاج يودع السليمان والبشر والحقباني بحفل تكريمي

"القاسم" ثمّن لهم ما بذلوه من جهد متميز وتعاون مع زملائهم طيلة فترة عملهم

A A A
0
759

ودّع مستشفى الأفلاج، ثلاثة من منسوبيه بعد 38 عامًا من العطاء.

وكان مستشفى الأفلاج بحضور مدير المستشفى الدكتور عبدالعزيز القاسم وعددٍ من منسوبي المستشفى، قد أقاموا مساء أمس الأربعاء حفل تكريم وتوديع لثلاثة من منسوبيه امتد عملهم بالمستشفى 38 عامًا تميزت بالجهد والاجتهاد، كما ثمّن "القاسم" للمحتفى بهم ما بذلوه من جهد متميز وتعاون مثمر مع زملائهم طيلة فترة عملهم بالمستشفى.

وقال المتحدث الرسمي لمستشفى الأفلاج فهد آل ظافر لـ"سبق": أتى تكريم الزملاء عبدالله مبارك السليمان الذي امتدت خدمته لأكثر من 38 عامًا، وعبدالعزيز البشر الذي أمضى أكثر من 35 عامًا، وبريكة الحقباني الذي امتدت خدمته بالمستشفى لأكثر من 25 عامًا، توجت مسيرتهم طيلة عملهم بالجد والاجتهاد والمحافظة على أوقات الدوام.

وأضاف: "يسعى المستشفى برئاسة الدكتور عبدالعزيز القاسم إلى ترجمة جهود منسوبيه المتميزة طيلة خدمتهم بالمستشفى، بإقامة حفل توديع وتكريم يتم خلاله تقديم الهدايا والدروع".