"التعليم" تشدد على الشفافية والعدالة في إجراءات حركة النقل

أكثر من 84٪ من المعلمين والمعلمات مستقرون في مدارسهم

شددت وزارة التعليم على الشفافية والعدالة في إجراءات حركة نقل المعلمين والمعلمات وإتاحة الفرصة للاطلاع على التفاصيل الخاصة بمن تم نقلهم، وظروف النقل والمقارنة في النتائج كأحد ممكنات الشفافية لدى المستهدفين بالحركة.

وأكدت مراعاتها الضوابط والمعايير التي تعمل على تحديثها وفق المستجدات في كل عام بما يحقق تلبية أكبر عدد ممكن من طلبات النقل، بالتزامن مع مراعاة ارتباط الحركة بالعديد من المؤثرات والالتزامات المرتبطة بالوظائف والميزانيات والاحتياج الفعلي والتخصصات، وهي ما تنعكس بشكل واضح على أداء حركة النقل.

‏وقد أشارت الإحصاءات، بعد الإعلان عن حركة النقل الخارجي لشاغلي الوظائف التعليمية، إلى أن نسبة استقرار المعلمين والمعلمات مقابل طلبات النقل بلغت 84.39 % من المعلمين والمعلمات الذين لم يتقدموا لحركة النقل ومستقرون في مدارسهم، بينما بلغت نسبة من تقدموا للحركة من إجمالي أعداد معلمي ومعلمات المملكة 15.61% فقط.

وتقدم لحركة هذا العام 82 ألف معلم ومعلمة، كانت نسبة المتقدمين منهم لتحسين مواقع عملهم داخل إدارات التعليم 32 %، ومن تقدموا للنقل بين المناطق والمحافظات 68%.

عوداث٣ على سنوات التقديم فإن نسبة المتقدمين لحركة النقل الخارجي (1440هـ) تمثل:

(1430هـ 0.8%) و(1431هـ 2.4%) و(1432هـ 3.6%) و(1433هـ 9.6%) و(1434هـ 7.3%) و (1435هـ 8.7%) و (1436هـ 8.3%) و(1437هـ 14%) و(1438هـ 18%) و(1439هـ 27%)؛ بينما تبلغ نسبة من تقدموا في الثلاث سنوات الأخيرة 59%.

اعلان
"التعليم" تشدد على الشفافية والعدالة في إجراءات حركة النقل
سبق

شددت وزارة التعليم على الشفافية والعدالة في إجراءات حركة نقل المعلمين والمعلمات وإتاحة الفرصة للاطلاع على التفاصيل الخاصة بمن تم نقلهم، وظروف النقل والمقارنة في النتائج كأحد ممكنات الشفافية لدى المستهدفين بالحركة.

وأكدت مراعاتها الضوابط والمعايير التي تعمل على تحديثها وفق المستجدات في كل عام بما يحقق تلبية أكبر عدد ممكن من طلبات النقل، بالتزامن مع مراعاة ارتباط الحركة بالعديد من المؤثرات والالتزامات المرتبطة بالوظائف والميزانيات والاحتياج الفعلي والتخصصات، وهي ما تنعكس بشكل واضح على أداء حركة النقل.

‏وقد أشارت الإحصاءات، بعد الإعلان عن حركة النقل الخارجي لشاغلي الوظائف التعليمية، إلى أن نسبة استقرار المعلمين والمعلمات مقابل طلبات النقل بلغت 84.39 % من المعلمين والمعلمات الذين لم يتقدموا لحركة النقل ومستقرون في مدارسهم، بينما بلغت نسبة من تقدموا للحركة من إجمالي أعداد معلمي ومعلمات المملكة 15.61% فقط.

وتقدم لحركة هذا العام 82 ألف معلم ومعلمة، كانت نسبة المتقدمين منهم لتحسين مواقع عملهم داخل إدارات التعليم 32 %، ومن تقدموا للنقل بين المناطق والمحافظات 68%.

عوداث٣ على سنوات التقديم فإن نسبة المتقدمين لحركة النقل الخارجي (1440هـ) تمثل:

(1430هـ 0.8%) و(1431هـ 2.4%) و(1432هـ 3.6%) و(1433هـ 9.6%) و(1434هـ 7.3%) و (1435هـ 8.7%) و (1436هـ 8.3%) و(1437هـ 14%) و(1438هـ 18%) و(1439هـ 27%)؛ بينما تبلغ نسبة من تقدموا في الثلاث سنوات الأخيرة 59%.

14 مارس 2019 - 7 رجب 1440
11:03 PM

"التعليم" تشدد على الشفافية والعدالة في إجراءات حركة النقل

أكثر من 84٪ من المعلمين والمعلمات مستقرون في مدارسهم

A A A
8
7,576

شددت وزارة التعليم على الشفافية والعدالة في إجراءات حركة نقل المعلمين والمعلمات وإتاحة الفرصة للاطلاع على التفاصيل الخاصة بمن تم نقلهم، وظروف النقل والمقارنة في النتائج كأحد ممكنات الشفافية لدى المستهدفين بالحركة.

وأكدت مراعاتها الضوابط والمعايير التي تعمل على تحديثها وفق المستجدات في كل عام بما يحقق تلبية أكبر عدد ممكن من طلبات النقل، بالتزامن مع مراعاة ارتباط الحركة بالعديد من المؤثرات والالتزامات المرتبطة بالوظائف والميزانيات والاحتياج الفعلي والتخصصات، وهي ما تنعكس بشكل واضح على أداء حركة النقل.

‏وقد أشارت الإحصاءات، بعد الإعلان عن حركة النقل الخارجي لشاغلي الوظائف التعليمية، إلى أن نسبة استقرار المعلمين والمعلمات مقابل طلبات النقل بلغت 84.39 % من المعلمين والمعلمات الذين لم يتقدموا لحركة النقل ومستقرون في مدارسهم، بينما بلغت نسبة من تقدموا للحركة من إجمالي أعداد معلمي ومعلمات المملكة 15.61% فقط.

وتقدم لحركة هذا العام 82 ألف معلم ومعلمة، كانت نسبة المتقدمين منهم لتحسين مواقع عملهم داخل إدارات التعليم 32 %، ومن تقدموا للنقل بين المناطق والمحافظات 68%.

عوداث٣ على سنوات التقديم فإن نسبة المتقدمين لحركة النقل الخارجي (1440هـ) تمثل:

(1430هـ 0.8%) و(1431هـ 2.4%) و(1432هـ 3.6%) و(1433هـ 9.6%) و(1434هـ 7.3%) و (1435هـ 8.7%) و (1436هـ 8.3%) و(1437هـ 14%) و(1438هـ 18%) و(1439هـ 27%)؛ بينما تبلغ نسبة من تقدموا في الثلاث سنوات الأخيرة 59%.