16 مبنى تعليمياً تحت تصرف الجهات الصحية بالمخواة

للاستفادة منها في مواجهة جائحة "كورونا"

سلّمت إدارة تعليم المخواة، 16 مبنى مدرسياً، وبيت الطالب والمعسكر الكشفي، للشؤون الصحية، للاستفادة منها في مواجهة جائحة "كورونا".

يأتي ذلك امتثالاً لتوجيه خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده -حفظهما الله- واستجابة لحرص أمير المنطقة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، وبمتابعة وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ.

وتشارك "تعليم المخواة" من خلال إتاحة عدد من المباني والمرافق التعليمية المجهّزة التابعة لها ووضعها تحت تصرف المديرية العامة للشؤون الصحية، للاستفادة منها في مواجهة "كورونا".

وأكد مدير التعليم بمحافظة المخواة، الدكتور علي بن محمد الجالوق أهمية استشعار الحس الوطني لكل فرد ودوره ومسؤوليته تجاه وطنه ومجتمعه، في دعم ومساندة جهود القيادة الرشيدة لمكافحة هذه الجائحة العالمية.

وقال: إن بقية المباني التعليمية جرى تعقيمها وتجهيزها؛ لتسليمها متى ما دعت الحاجة إليها، سائلاً الله -عز وجل- أن يرفع الغمّة ويجنب البلاد والعباد كل شرٍ ومكروه.

فيروس كورونا الجديد
اعلان
16 مبنى تعليمياً تحت تصرف الجهات الصحية بالمخواة
سبق

سلّمت إدارة تعليم المخواة، 16 مبنى مدرسياً، وبيت الطالب والمعسكر الكشفي، للشؤون الصحية، للاستفادة منها في مواجهة جائحة "كورونا".

يأتي ذلك امتثالاً لتوجيه خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده -حفظهما الله- واستجابة لحرص أمير المنطقة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، وبمتابعة وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ.

وتشارك "تعليم المخواة" من خلال إتاحة عدد من المباني والمرافق التعليمية المجهّزة التابعة لها ووضعها تحت تصرف المديرية العامة للشؤون الصحية، للاستفادة منها في مواجهة "كورونا".

وأكد مدير التعليم بمحافظة المخواة، الدكتور علي بن محمد الجالوق أهمية استشعار الحس الوطني لكل فرد ودوره ومسؤوليته تجاه وطنه ومجتمعه، في دعم ومساندة جهود القيادة الرشيدة لمكافحة هذه الجائحة العالمية.

وقال: إن بقية المباني التعليمية جرى تعقيمها وتجهيزها؛ لتسليمها متى ما دعت الحاجة إليها، سائلاً الله -عز وجل- أن يرفع الغمّة ويجنب البلاد والعباد كل شرٍ ومكروه.

15 إبريل 2020 - 22 شعبان 1441
05:33 PM

16 مبنى تعليمياً تحت تصرف الجهات الصحية بالمخواة

للاستفادة منها في مواجهة جائحة "كورونا"

A A A
0
2,357

سلّمت إدارة تعليم المخواة، 16 مبنى مدرسياً، وبيت الطالب والمعسكر الكشفي، للشؤون الصحية، للاستفادة منها في مواجهة جائحة "كورونا".

يأتي ذلك امتثالاً لتوجيه خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده -حفظهما الله- واستجابة لحرص أمير المنطقة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، وبمتابعة وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ.

وتشارك "تعليم المخواة" من خلال إتاحة عدد من المباني والمرافق التعليمية المجهّزة التابعة لها ووضعها تحت تصرف المديرية العامة للشؤون الصحية، للاستفادة منها في مواجهة "كورونا".

وأكد مدير التعليم بمحافظة المخواة، الدكتور علي بن محمد الجالوق أهمية استشعار الحس الوطني لكل فرد ودوره ومسؤوليته تجاه وطنه ومجتمعه، في دعم ومساندة جهود القيادة الرشيدة لمكافحة هذه الجائحة العالمية.

وقال: إن بقية المباني التعليمية جرى تعقيمها وتجهيزها؛ لتسليمها متى ما دعت الحاجة إليها، سائلاً الله -عز وجل- أن يرفع الغمّة ويجنب البلاد والعباد كل شرٍ ومكروه.