أمير منطقة الباحة يدشن "رافق" لرعاية أيتام محافظة المخواة

تخدم قرابة 300 قرية وأكثر من 270 مستفيدًا

دشن أمير منطقة الباحة، الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، جمعية "رافق" لرعاية الأيتام بالمخواة، التي تقدم خدماتها لقرابة 300 قرية وتكفل ما يزيد على 270 يتيمًا ويتيمة بالمحافظة.

جاء ذلك، خلال استقباله في الإمارة، اليوم، محافظ المخواة، نايف بن محمد الهزاني، يرافقه رئيس مجلس إدارة الجمعية، سعد العمري، وأعضاء المجلس، بحضور وكيل إمارة المنطقة، أحمد بن صالح السياري.

واستمع أمير منطقة الباحة، من رئيس مجلس إدارة الجمعية، لشرح مفصل عن الجمعية، إذ تهدف إلى تنمية قدرات الأيتام ومهاراتهم ليكونوا فاعلين في مجتمعهم، وبما يحقق تنمية مستدامة وفق رؤية المملكة 2030.

وقال "العمري" إن الجمعية تدعم الأيتام وأسرهم ماديًا ومعنويًا وتأهيلهم للانخراط في سوق العمل.

وأضاف أن الجمعية تقدم خدماتها لنحو٣٠٠ قرية بمحافظة المخواة، وتكفل أكثر من ٢٧٠ يتيما وأرملة، وتقدم لهم الخدمات الاجتماعية والتربوية والتعليمية والصحية.

ولفت إلى أن مصروفات "رافق" خلال العام المنصرم تجاوزت ٧٥٠ ألف ريال، قسمت على برامج الجمعية وهي "كفالة رافق، والكفالة الغذائية، وكسوة العيد، وأضحية العيد"، بالإضافة إلى المساعدات العينية، والمصاريف التشغيلية للجمعية.

واستعرض دور الجمعية في التصدي لجائحة كورونا، بالتعاون مع مركز الحسام للخدمات الإنسانية والأعمال التطوعية.

بعد ذلك، دشن أمير المنطقة، جمعية "رافق"، مشيدًا بالجهود الكبيرة التي تبذلها في خدمة الأيتام والأرامل بمحافظة المخواة في ظل دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين- حفظهما الله - مؤكدًا أهمية برامج الجمعية في خدمة المجتمع.

من جانبه، أعرب رئيس جمعية "رافق" باسمه ونيابة عن أعضاء الجمعية عن بالغ شكرهم وتقديرهم لأمير المنطقة، على تدشين الجمعية ودعمه للأعمال الإنسانية بالمنطقة والاستماع إلى توجيهاته، واعدًا ببذل الجهود لتحقيق تطلعاته فيما يخدم المحافظة وأهلها.

أمير منطقة الباحة الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز
اعلان
أمير منطقة الباحة يدشن "رافق" لرعاية أيتام محافظة المخواة
سبق

دشن أمير منطقة الباحة، الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، جمعية "رافق" لرعاية الأيتام بالمخواة، التي تقدم خدماتها لقرابة 300 قرية وتكفل ما يزيد على 270 يتيمًا ويتيمة بالمحافظة.

جاء ذلك، خلال استقباله في الإمارة، اليوم، محافظ المخواة، نايف بن محمد الهزاني، يرافقه رئيس مجلس إدارة الجمعية، سعد العمري، وأعضاء المجلس، بحضور وكيل إمارة المنطقة، أحمد بن صالح السياري.

واستمع أمير منطقة الباحة، من رئيس مجلس إدارة الجمعية، لشرح مفصل عن الجمعية، إذ تهدف إلى تنمية قدرات الأيتام ومهاراتهم ليكونوا فاعلين في مجتمعهم، وبما يحقق تنمية مستدامة وفق رؤية المملكة 2030.

وقال "العمري" إن الجمعية تدعم الأيتام وأسرهم ماديًا ومعنويًا وتأهيلهم للانخراط في سوق العمل.

وأضاف أن الجمعية تقدم خدماتها لنحو٣٠٠ قرية بمحافظة المخواة، وتكفل أكثر من ٢٧٠ يتيما وأرملة، وتقدم لهم الخدمات الاجتماعية والتربوية والتعليمية والصحية.

ولفت إلى أن مصروفات "رافق" خلال العام المنصرم تجاوزت ٧٥٠ ألف ريال، قسمت على برامج الجمعية وهي "كفالة رافق، والكفالة الغذائية، وكسوة العيد، وأضحية العيد"، بالإضافة إلى المساعدات العينية، والمصاريف التشغيلية للجمعية.

واستعرض دور الجمعية في التصدي لجائحة كورونا، بالتعاون مع مركز الحسام للخدمات الإنسانية والأعمال التطوعية.

بعد ذلك، دشن أمير المنطقة، جمعية "رافق"، مشيدًا بالجهود الكبيرة التي تبذلها في خدمة الأيتام والأرامل بمحافظة المخواة في ظل دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين- حفظهما الله - مؤكدًا أهمية برامج الجمعية في خدمة المجتمع.

من جانبه، أعرب رئيس جمعية "رافق" باسمه ونيابة عن أعضاء الجمعية عن بالغ شكرهم وتقديرهم لأمير المنطقة، على تدشين الجمعية ودعمه للأعمال الإنسانية بالمنطقة والاستماع إلى توجيهاته، واعدًا ببذل الجهود لتحقيق تطلعاته فيما يخدم المحافظة وأهلها.

09 أغسطس 2020 - 19 ذو الحجة 1441
04:01 PM

أمير منطقة الباحة يدشن "رافق" لرعاية أيتام محافظة المخواة

تخدم قرابة 300 قرية وأكثر من 270 مستفيدًا

A A A
0
259

دشن أمير منطقة الباحة، الأمير الدكتور حسام بن سعود بن عبدالعزيز، جمعية "رافق" لرعاية الأيتام بالمخواة، التي تقدم خدماتها لقرابة 300 قرية وتكفل ما يزيد على 270 يتيمًا ويتيمة بالمحافظة.

جاء ذلك، خلال استقباله في الإمارة، اليوم، محافظ المخواة، نايف بن محمد الهزاني، يرافقه رئيس مجلس إدارة الجمعية، سعد العمري، وأعضاء المجلس، بحضور وكيل إمارة المنطقة، أحمد بن صالح السياري.

واستمع أمير منطقة الباحة، من رئيس مجلس إدارة الجمعية، لشرح مفصل عن الجمعية، إذ تهدف إلى تنمية قدرات الأيتام ومهاراتهم ليكونوا فاعلين في مجتمعهم، وبما يحقق تنمية مستدامة وفق رؤية المملكة 2030.

وقال "العمري" إن الجمعية تدعم الأيتام وأسرهم ماديًا ومعنويًا وتأهيلهم للانخراط في سوق العمل.

وأضاف أن الجمعية تقدم خدماتها لنحو٣٠٠ قرية بمحافظة المخواة، وتكفل أكثر من ٢٧٠ يتيما وأرملة، وتقدم لهم الخدمات الاجتماعية والتربوية والتعليمية والصحية.

ولفت إلى أن مصروفات "رافق" خلال العام المنصرم تجاوزت ٧٥٠ ألف ريال، قسمت على برامج الجمعية وهي "كفالة رافق، والكفالة الغذائية، وكسوة العيد، وأضحية العيد"، بالإضافة إلى المساعدات العينية، والمصاريف التشغيلية للجمعية.

واستعرض دور الجمعية في التصدي لجائحة كورونا، بالتعاون مع مركز الحسام للخدمات الإنسانية والأعمال التطوعية.

بعد ذلك، دشن أمير المنطقة، جمعية "رافق"، مشيدًا بالجهود الكبيرة التي تبذلها في خدمة الأيتام والأرامل بمحافظة المخواة في ظل دعم حكومة خادم الحرمين الشريفين، وسمو ولي عهده الأمين- حفظهما الله - مؤكدًا أهمية برامج الجمعية في خدمة المجتمع.

من جانبه، أعرب رئيس جمعية "رافق" باسمه ونيابة عن أعضاء الجمعية عن بالغ شكرهم وتقديرهم لأمير المنطقة، على تدشين الجمعية ودعمه للأعمال الإنسانية بالمنطقة والاستماع إلى توجيهاته، واعدًا ببذل الجهود لتحقيق تطلعاته فيما يخدم المحافظة وأهلها.