إدارة الاتفاق : المسابقات متناقضة .. قدموا مباراتنا أمام الشباب ورفضوا تقديم مواجهتنا مع الهلال

طالبت إدارة نادي الاتفاق لجنة المسابقات بإعادة موعد مباراة الفريق أمام الشباب في الجولة 22 من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لموعدها المحدد سابقًا أو تقديم مباراة الهلال المقبلة، كما دعت اللجنة الالتزام باللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري.

وقالت في بيان"إشارة إلى القرار المفاجئ (م / 9 /2020) الذي أصدرته لجنة المسابقات في رابطة دوري المحترفين السعودي بتقديم مباراة فريقنا الكروي أمام نظيره الشباب في الجولة الـ 22 من مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ليوم واحد عن موعدها المقرر في جدول الترتيب، فإن مجلس إدارة النادي يشدد على أن القرار الصادر من اللجنة إن كان يكشف عن شيء، فإنما يكشف مستوى التناقض الذي وصلت إليه اللجنة في عملها من جهة، وفي سوء التعامل مع إدارات الأندية من جهة أخرى، وما بلغته من عدم الأخذ بالاعتبار مصالح الفرق من الناحيتين الإدارية والفنية من جهة ثالثة".

وتابع البيان "ما يؤسفنا في قرار اللجنة (م / 9 /2020) المشار إليه أعلاه هو تجاوزها على كل الاعتبارات الإدارية، وأدبيات التعامل مع الكيانات، فهي إلى جانب مخالفتها للتعميم الصادر عنها في 30 ديسمبر الماضي، والذي حددت فيه إقامة الجولة الـ 22 في ثلاثة أيام خلال الفترة من 12 وحتى 14 مارس، لم تأخذ رأي مجلس إدارة نادي الاتفاق أو حتى إشعاره قبل إصدار قرارها بتحديد مباراة الاتفاق يوم 11 مارس، في تصرف لا يعبر عن أدنى درجات التعامل المفترض، فضلاً عن تغييبها لمبدأ تكافؤ الفرص في أيام الراحة بيننا وبين شقيقنا نادي الشباب، وهو الأمر الذي سينعكس فنيًا على تحضيرات الفريق للمباراة".

وأضاف البيان "إن قناعتنا بتناقض اللجنة يعززه أكثر رفضها تقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الهلال في الجولة المقبلة ليوم واحد حتى نستفيد من يوم الراحة المسلوب إثر تقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الشباب، على الرغم من موافقة إدارة الهلال مشكورة على ذلك، بعد قرار الاتحاد الآسيوي بتأجيل مباريات الأندية السعودية، ما يؤكد أن اللجنة مستمرة في التعنت بالسير في قراراتها المتناقضة مما يهز ثقة الأندية في دوافع القرارات، والذي يؤكده رفضها لطلب سابق لنادينا بتقديم مباراتنا السابقة مع شقيقنا نادي الرائد في بريدة إلى العصر بدلاً عن المساء، وبعد موافقة إدارته مشكورة، مراعاة لعدم وجود حجوزات طيران للفريق، إذ رفضت الطلب بذريعة احترام الروزنامة التي انتهكتها غير مرة. ثم تم تغيير موعدها إلى العصر لاحقًا نتيجة مشاركة المنتخب الوطني في كأس الخليج للمنتخبات وإعادة الجدولة وليس تقديرًا لظروف نادي الاتفاق المصحوبة بموافقة الناديين الخطية".

وفي ختام البيان أبدت إدارة الاتفاق تحفظها على القرار، ودعت لجنة المسابقات برابطة دوري المحترفين للالتزام باللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري، وبالتعاميم الصادرة عنها، خصوصًا ما يتعلق بالمادة 9 من اللائحة، والتي تلـزم اللجنة بإعطاء يومين راحة فقط على الأقل بين المباريات، وهي التي لو التزمت بها لما أدخلت نفسها وأدخلتنا معها في هذه الإشكالية، التي ما زلنا نأمل أن تجد الحل لدى رئيس مجلس إدارة الرابطة المكلف، الذي ندعوه إلى إلزام اللجنة بإعادة المباراة أمام شقيقنا نادي الشباب لموعدها المقرر سابقًا، أو القبول بتقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الهلال.

الاتفاق لجنة المسابقات رابطة دوري المحترفين السعودي الشباب الهلال دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين
اعلان
إدارة الاتفاق : المسابقات متناقضة .. قدموا مباراتنا أمام الشباب ورفضوا تقديم مواجهتنا مع الهلال
سبق

طالبت إدارة نادي الاتفاق لجنة المسابقات بإعادة موعد مباراة الفريق أمام الشباب في الجولة 22 من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لموعدها المحدد سابقًا أو تقديم مباراة الهلال المقبلة، كما دعت اللجنة الالتزام باللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري.

وقالت في بيان"إشارة إلى القرار المفاجئ (م / 9 /2020) الذي أصدرته لجنة المسابقات في رابطة دوري المحترفين السعودي بتقديم مباراة فريقنا الكروي أمام نظيره الشباب في الجولة الـ 22 من مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ليوم واحد عن موعدها المقرر في جدول الترتيب، فإن مجلس إدارة النادي يشدد على أن القرار الصادر من اللجنة إن كان يكشف عن شيء، فإنما يكشف مستوى التناقض الذي وصلت إليه اللجنة في عملها من جهة، وفي سوء التعامل مع إدارات الأندية من جهة أخرى، وما بلغته من عدم الأخذ بالاعتبار مصالح الفرق من الناحيتين الإدارية والفنية من جهة ثالثة".

وتابع البيان "ما يؤسفنا في قرار اللجنة (م / 9 /2020) المشار إليه أعلاه هو تجاوزها على كل الاعتبارات الإدارية، وأدبيات التعامل مع الكيانات، فهي إلى جانب مخالفتها للتعميم الصادر عنها في 30 ديسمبر الماضي، والذي حددت فيه إقامة الجولة الـ 22 في ثلاثة أيام خلال الفترة من 12 وحتى 14 مارس، لم تأخذ رأي مجلس إدارة نادي الاتفاق أو حتى إشعاره قبل إصدار قرارها بتحديد مباراة الاتفاق يوم 11 مارس، في تصرف لا يعبر عن أدنى درجات التعامل المفترض، فضلاً عن تغييبها لمبدأ تكافؤ الفرص في أيام الراحة بيننا وبين شقيقنا نادي الشباب، وهو الأمر الذي سينعكس فنيًا على تحضيرات الفريق للمباراة".

وأضاف البيان "إن قناعتنا بتناقض اللجنة يعززه أكثر رفضها تقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الهلال في الجولة المقبلة ليوم واحد حتى نستفيد من يوم الراحة المسلوب إثر تقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الشباب، على الرغم من موافقة إدارة الهلال مشكورة على ذلك، بعد قرار الاتحاد الآسيوي بتأجيل مباريات الأندية السعودية، ما يؤكد أن اللجنة مستمرة في التعنت بالسير في قراراتها المتناقضة مما يهز ثقة الأندية في دوافع القرارات، والذي يؤكده رفضها لطلب سابق لنادينا بتقديم مباراتنا السابقة مع شقيقنا نادي الرائد في بريدة إلى العصر بدلاً عن المساء، وبعد موافقة إدارته مشكورة، مراعاة لعدم وجود حجوزات طيران للفريق، إذ رفضت الطلب بذريعة احترام الروزنامة التي انتهكتها غير مرة. ثم تم تغيير موعدها إلى العصر لاحقًا نتيجة مشاركة المنتخب الوطني في كأس الخليج للمنتخبات وإعادة الجدولة وليس تقديرًا لظروف نادي الاتفاق المصحوبة بموافقة الناديين الخطية".

وفي ختام البيان أبدت إدارة الاتفاق تحفظها على القرار، ودعت لجنة المسابقات برابطة دوري المحترفين للالتزام باللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري، وبالتعاميم الصادرة عنها، خصوصًا ما يتعلق بالمادة 9 من اللائحة، والتي تلـزم اللجنة بإعطاء يومين راحة فقط على الأقل بين المباريات، وهي التي لو التزمت بها لما أدخلت نفسها وأدخلتنا معها في هذه الإشكالية، التي ما زلنا نأمل أن تجد الحل لدى رئيس مجلس إدارة الرابطة المكلف، الذي ندعوه إلى إلزام اللجنة بإعادة المباراة أمام شقيقنا نادي الشباب لموعدها المقرر سابقًا، أو القبول بتقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الهلال.

01 مارس 2020 - 6 رجب 1441
11:35 PM

إدارة الاتفاق : المسابقات متناقضة .. قدموا مباراتنا أمام الشباب ورفضوا تقديم مواجهتنا مع الهلال

A A A
7
6,883

طالبت إدارة نادي الاتفاق لجنة المسابقات بإعادة موعد مباراة الفريق أمام الشباب في الجولة 22 من دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين لموعدها المحدد سابقًا أو تقديم مباراة الهلال المقبلة، كما دعت اللجنة الالتزام باللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري.

وقالت في بيان"إشارة إلى القرار المفاجئ (م / 9 /2020) الذي أصدرته لجنة المسابقات في رابطة دوري المحترفين السعودي بتقديم مباراة فريقنا الكروي أمام نظيره الشباب في الجولة الـ 22 من مسابقة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، ليوم واحد عن موعدها المقرر في جدول الترتيب، فإن مجلس إدارة النادي يشدد على أن القرار الصادر من اللجنة إن كان يكشف عن شيء، فإنما يكشف مستوى التناقض الذي وصلت إليه اللجنة في عملها من جهة، وفي سوء التعامل مع إدارات الأندية من جهة أخرى، وما بلغته من عدم الأخذ بالاعتبار مصالح الفرق من الناحيتين الإدارية والفنية من جهة ثالثة".

وتابع البيان "ما يؤسفنا في قرار اللجنة (م / 9 /2020) المشار إليه أعلاه هو تجاوزها على كل الاعتبارات الإدارية، وأدبيات التعامل مع الكيانات، فهي إلى جانب مخالفتها للتعميم الصادر عنها في 30 ديسمبر الماضي، والذي حددت فيه إقامة الجولة الـ 22 في ثلاثة أيام خلال الفترة من 12 وحتى 14 مارس، لم تأخذ رأي مجلس إدارة نادي الاتفاق أو حتى إشعاره قبل إصدار قرارها بتحديد مباراة الاتفاق يوم 11 مارس، في تصرف لا يعبر عن أدنى درجات التعامل المفترض، فضلاً عن تغييبها لمبدأ تكافؤ الفرص في أيام الراحة بيننا وبين شقيقنا نادي الشباب، وهو الأمر الذي سينعكس فنيًا على تحضيرات الفريق للمباراة".

وأضاف البيان "إن قناعتنا بتناقض اللجنة يعززه أكثر رفضها تقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الهلال في الجولة المقبلة ليوم واحد حتى نستفيد من يوم الراحة المسلوب إثر تقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الشباب، على الرغم من موافقة إدارة الهلال مشكورة على ذلك، بعد قرار الاتحاد الآسيوي بتأجيل مباريات الأندية السعودية، ما يؤكد أن اللجنة مستمرة في التعنت بالسير في قراراتها المتناقضة مما يهز ثقة الأندية في دوافع القرارات، والذي يؤكده رفضها لطلب سابق لنادينا بتقديم مباراتنا السابقة مع شقيقنا نادي الرائد في بريدة إلى العصر بدلاً عن المساء، وبعد موافقة إدارته مشكورة، مراعاة لعدم وجود حجوزات طيران للفريق، إذ رفضت الطلب بذريعة احترام الروزنامة التي انتهكتها غير مرة. ثم تم تغيير موعدها إلى العصر لاحقًا نتيجة مشاركة المنتخب الوطني في كأس الخليج للمنتخبات وإعادة الجدولة وليس تقديرًا لظروف نادي الاتفاق المصحوبة بموافقة الناديين الخطية".

وفي ختام البيان أبدت إدارة الاتفاق تحفظها على القرار، ودعت لجنة المسابقات برابطة دوري المحترفين للالتزام باللائحة التنظيمية لمسابقة الدوري، وبالتعاميم الصادرة عنها، خصوصًا ما يتعلق بالمادة 9 من اللائحة، والتي تلـزم اللجنة بإعطاء يومين راحة فقط على الأقل بين المباريات، وهي التي لو التزمت بها لما أدخلت نفسها وأدخلتنا معها في هذه الإشكالية، التي ما زلنا نأمل أن تجد الحل لدى رئيس مجلس إدارة الرابطة المكلف، الذي ندعوه إلى إلزام اللجنة بإعادة المباراة أمام شقيقنا نادي الشباب لموعدها المقرر سابقًا، أو القبول بتقديم مباراتنا مع شقيقنا نادي الهلال.