أمير المدينة يرأس اجتماع الجلسة الأولى للجنة الحج والزيارة بالمنطقة

أكّد أهمية الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتقال عدوى "كورونا"

أكد الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج والزيارة بالمنطقة؛ أهمية تعزيز الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتقال عدوى فيروس كورونا، ورفع الجاهزية في المسجد النبوي الشريف؛ من خلال التنسيق والمتابعة للإجراءات المتغيرة وفق المستجدات والتعليمات الصادرة عن الجهات ذات العلاقة.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع الجلسة الأولى للجنة الحج والزيارة بالمنطقة للعام 1441هـ، وشدّد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعاون مع جميع العاملين في المسجد النبوي الشريف لخدمة مرتاديه.

وشهد الاجتماع استعراض آخر المستجدات عن الوضع الصحي في المنطقة، إضافة إلى مناقشة البرامج التي تنفذها الجهات الحكومية والاستعدادات والجاهزية، ودور مركز القيادة والتحكم في متابعة جميع الإجراءات والتأكد من جاهزية المنشآت الصحية والمستلزمات الوقائية، وإدارة السعة السريرية بكفاءة عالية، بالإضافة إلى تمركز فرق الفرز في المنافذ الجوية والبرية لتنفيذ التعليمات الصحية الصادرة عن الجهات ذات الاختصاص.

واطّلع أمير منطقة المدينة المنورة خلال الاجتماع، على التدابير الوقائية التي تُطبقها وكالة شؤون المسجد النبوي الشريف لتوفير أقصى درجات الحماية والسلامة للمصلين والالتزام بتوصيات الجهات الصحية.

أمير المدينة فيروس كورونا الجديد
اعلان
أمير المدينة يرأس اجتماع الجلسة الأولى للجنة الحج والزيارة بالمنطقة
سبق

أكد الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج والزيارة بالمنطقة؛ أهمية تعزيز الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتقال عدوى فيروس كورونا، ورفع الجاهزية في المسجد النبوي الشريف؛ من خلال التنسيق والمتابعة للإجراءات المتغيرة وفق المستجدات والتعليمات الصادرة عن الجهات ذات العلاقة.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع الجلسة الأولى للجنة الحج والزيارة بالمنطقة للعام 1441هـ، وشدّد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعاون مع جميع العاملين في المسجد النبوي الشريف لخدمة مرتاديه.

وشهد الاجتماع استعراض آخر المستجدات عن الوضع الصحي في المنطقة، إضافة إلى مناقشة البرامج التي تنفذها الجهات الحكومية والاستعدادات والجاهزية، ودور مركز القيادة والتحكم في متابعة جميع الإجراءات والتأكد من جاهزية المنشآت الصحية والمستلزمات الوقائية، وإدارة السعة السريرية بكفاءة عالية، بالإضافة إلى تمركز فرق الفرز في المنافذ الجوية والبرية لتنفيذ التعليمات الصحية الصادرة عن الجهات ذات الاختصاص.

واطّلع أمير منطقة المدينة المنورة خلال الاجتماع، على التدابير الوقائية التي تُطبقها وكالة شؤون المسجد النبوي الشريف لتوفير أقصى درجات الحماية والسلامة للمصلين والالتزام بتوصيات الجهات الصحية.

07 مارس 2020 - 12 رجب 1441
01:59 PM

أمير المدينة يرأس اجتماع الجلسة الأولى للجنة الحج والزيارة بالمنطقة

أكّد أهمية الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتقال عدوى "كورونا"

A A A
0
1,531

أكد الأمير فيصل بن سلمان بن عبدالعزيز أمير منطقة المدينة المنورة رئيس لجنة الحج والزيارة بالمنطقة؛ أهمية تعزيز الإجراءات الوقائية والاحترازية لمنع انتقال عدوى فيروس كورونا، ورفع الجاهزية في المسجد النبوي الشريف؛ من خلال التنسيق والمتابعة للإجراءات المتغيرة وفق المستجدات والتعليمات الصادرة عن الجهات ذات العلاقة.

جاء ذلك خلال ترؤسه اجتماع الجلسة الأولى للجنة الحج والزيارة بالمنطقة للعام 1441هـ، وشدّد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتعاون مع جميع العاملين في المسجد النبوي الشريف لخدمة مرتاديه.

وشهد الاجتماع استعراض آخر المستجدات عن الوضع الصحي في المنطقة، إضافة إلى مناقشة البرامج التي تنفذها الجهات الحكومية والاستعدادات والجاهزية، ودور مركز القيادة والتحكم في متابعة جميع الإجراءات والتأكد من جاهزية المنشآت الصحية والمستلزمات الوقائية، وإدارة السعة السريرية بكفاءة عالية، بالإضافة إلى تمركز فرق الفرز في المنافذ الجوية والبرية لتنفيذ التعليمات الصحية الصادرة عن الجهات ذات الاختصاص.

واطّلع أمير منطقة المدينة المنورة خلال الاجتماع، على التدابير الوقائية التي تُطبقها وكالة شؤون المسجد النبوي الشريف لتوفير أقصى درجات الحماية والسلامة للمصلين والالتزام بتوصيات الجهات الصحية.