ملتقى آفاق معرفية الصيفي الافتراضي بجامعة بيشة يختتم فعالياته

بمشاركة 18 ألف مستفيد وأقيم على مدى 5 أسابيع وضم 126 فعالية

اختتم ملتقى آفاق معرفية الصيفي الافتراضي بجامعة بيشة فعالياته أمس الثلاثاء (30 من ذي القعدة 1441هـ) مسجلاً حضور 18844 مشاركًا ومشاركة في 126 فعالية تم تنفيذها خلال الفترة من 1-30 ذي القعدة 1441هـ، ضمن برامج مبادرة إمارة منطقة عسير "حسن الوفادة" في نسختها الثانية برعاية أمير منطقة عسير؛ الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود.

وأعلن رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد بن محسن صفحي في ختام الفعاليات نجاح الملتقى، حيث ضم فعاليات ثقافية واجتماعية وصحية وتقنية عبر الوسائط الإلكترونية المعتمدة، بمشاركة نخبة من الخبراء والمدربين والمتخصصين.

وأضاف أن الملتقى حقق أهدافه ولله الحمد والمشتملة على تعزيز جهود الدولة في مواجهة جائحة كورونا، من خلال استثمار الإجازة الصيفية لتنمية قدرات أفراد المجتمع وقطاعاته ومنسوبي الجامعة، بجانب تعزيز الشراكات المجتمعية، وتعميق التواصل والتفاعل والتكامل بين كل القطاعات الخدمية في المنطقة، وتطوير مهارات الأفراد في التعامل مع الأزمات بشكل إيجابي، واستثمار القدرات والإمكانات لتحقيق رسالة الجامعة.

وأبان الدكتور صفحي أن إحصائية الحضور الأسبوعية للمشاركين في الملتقى بلغت في الأسبوع الأول 5084 مشاركًا ومشاركة، وفي الأسبوع الثاني 2743، و3042 في الأسبوع الثالث، و3169 في الأسبوع الرابع، و4806 في الأسبوع الخامس والأخير. لافتًا إلى أن المستفيدين كانوا من منسوبي الجامعة ومختلف فئات المجتمع المحلي بمحافظات منطقة عسير ومناطق المملكة. مثمنًا رعاية ودعم سمو أمير منطقة عسير للملتقى، ومنوهًا بجهود اللجنة المنظمة والعاملين في اللجان الفرعية بالكليات الذين أسهموا في تحقيق هذا النجاح.

يُشار إلى أن ملتقى آفاق معرفية الصيفي بجامعة بيشة أقام فعالياته الافتراضية لمدة شهر بواقع ثلاثة أيام أسبوعيًا (الاثنين، الثلاثاء، الأربعاء) على ثلاث فترات يومية، حيث كانت الفترة الأولى من الساعة 10-12 ظهرًا، والفترة الثانية من الساعة 1-3 عصرًا، والفترة الثالثة من الساعة 9-11 مساءً، وتكونت الفعاليات من محاضرات، وندوات، وبرامج ودورات تدريبية، وورش عمل، وجلسات علمية، واستشارات طبية.

اعلان
ملتقى آفاق معرفية الصيفي الافتراضي بجامعة بيشة يختتم فعالياته
سبق

اختتم ملتقى آفاق معرفية الصيفي الافتراضي بجامعة بيشة فعالياته أمس الثلاثاء (30 من ذي القعدة 1441هـ) مسجلاً حضور 18844 مشاركًا ومشاركة في 126 فعالية تم تنفيذها خلال الفترة من 1-30 ذي القعدة 1441هـ، ضمن برامج مبادرة إمارة منطقة عسير "حسن الوفادة" في نسختها الثانية برعاية أمير منطقة عسير؛ الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود.

وأعلن رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد بن محسن صفحي في ختام الفعاليات نجاح الملتقى، حيث ضم فعاليات ثقافية واجتماعية وصحية وتقنية عبر الوسائط الإلكترونية المعتمدة، بمشاركة نخبة من الخبراء والمدربين والمتخصصين.

وأضاف أن الملتقى حقق أهدافه ولله الحمد والمشتملة على تعزيز جهود الدولة في مواجهة جائحة كورونا، من خلال استثمار الإجازة الصيفية لتنمية قدرات أفراد المجتمع وقطاعاته ومنسوبي الجامعة، بجانب تعزيز الشراكات المجتمعية، وتعميق التواصل والتفاعل والتكامل بين كل القطاعات الخدمية في المنطقة، وتطوير مهارات الأفراد في التعامل مع الأزمات بشكل إيجابي، واستثمار القدرات والإمكانات لتحقيق رسالة الجامعة.

وأبان الدكتور صفحي أن إحصائية الحضور الأسبوعية للمشاركين في الملتقى بلغت في الأسبوع الأول 5084 مشاركًا ومشاركة، وفي الأسبوع الثاني 2743، و3042 في الأسبوع الثالث، و3169 في الأسبوع الرابع، و4806 في الأسبوع الخامس والأخير. لافتًا إلى أن المستفيدين كانوا من منسوبي الجامعة ومختلف فئات المجتمع المحلي بمحافظات منطقة عسير ومناطق المملكة. مثمنًا رعاية ودعم سمو أمير منطقة عسير للملتقى، ومنوهًا بجهود اللجنة المنظمة والعاملين في اللجان الفرعية بالكليات الذين أسهموا في تحقيق هذا النجاح.

يُشار إلى أن ملتقى آفاق معرفية الصيفي بجامعة بيشة أقام فعالياته الافتراضية لمدة شهر بواقع ثلاثة أيام أسبوعيًا (الاثنين، الثلاثاء، الأربعاء) على ثلاث فترات يومية، حيث كانت الفترة الأولى من الساعة 10-12 ظهرًا، والفترة الثانية من الساعة 1-3 عصرًا، والفترة الثالثة من الساعة 9-11 مساءً، وتكونت الفعاليات من محاضرات، وندوات، وبرامج ودورات تدريبية، وورش عمل، وجلسات علمية، واستشارات طبية.

23 يوليو 2020 - 2 ذو الحجة 1441
01:40 AM

ملتقى آفاق معرفية الصيفي الافتراضي بجامعة بيشة يختتم فعالياته

بمشاركة 18 ألف مستفيد وأقيم على مدى 5 أسابيع وضم 126 فعالية

A A A
0
236

اختتم ملتقى آفاق معرفية الصيفي الافتراضي بجامعة بيشة فعالياته أمس الثلاثاء (30 من ذي القعدة 1441هـ) مسجلاً حضور 18844 مشاركًا ومشاركة في 126 فعالية تم تنفيذها خلال الفترة من 1-30 ذي القعدة 1441هـ، ضمن برامج مبادرة إمارة منطقة عسير "حسن الوفادة" في نسختها الثانية برعاية أمير منطقة عسير؛ الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود.

وأعلن رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور محمد بن محسن صفحي في ختام الفعاليات نجاح الملتقى، حيث ضم فعاليات ثقافية واجتماعية وصحية وتقنية عبر الوسائط الإلكترونية المعتمدة، بمشاركة نخبة من الخبراء والمدربين والمتخصصين.

وأضاف أن الملتقى حقق أهدافه ولله الحمد والمشتملة على تعزيز جهود الدولة في مواجهة جائحة كورونا، من خلال استثمار الإجازة الصيفية لتنمية قدرات أفراد المجتمع وقطاعاته ومنسوبي الجامعة، بجانب تعزيز الشراكات المجتمعية، وتعميق التواصل والتفاعل والتكامل بين كل القطاعات الخدمية في المنطقة، وتطوير مهارات الأفراد في التعامل مع الأزمات بشكل إيجابي، واستثمار القدرات والإمكانات لتحقيق رسالة الجامعة.

وأبان الدكتور صفحي أن إحصائية الحضور الأسبوعية للمشاركين في الملتقى بلغت في الأسبوع الأول 5084 مشاركًا ومشاركة، وفي الأسبوع الثاني 2743، و3042 في الأسبوع الثالث، و3169 في الأسبوع الرابع، و4806 في الأسبوع الخامس والأخير. لافتًا إلى أن المستفيدين كانوا من منسوبي الجامعة ومختلف فئات المجتمع المحلي بمحافظات منطقة عسير ومناطق المملكة. مثمنًا رعاية ودعم سمو أمير منطقة عسير للملتقى، ومنوهًا بجهود اللجنة المنظمة والعاملين في اللجان الفرعية بالكليات الذين أسهموا في تحقيق هذا النجاح.

يُشار إلى أن ملتقى آفاق معرفية الصيفي بجامعة بيشة أقام فعالياته الافتراضية لمدة شهر بواقع ثلاثة أيام أسبوعيًا (الاثنين، الثلاثاء، الأربعاء) على ثلاث فترات يومية، حيث كانت الفترة الأولى من الساعة 10-12 ظهرًا، والفترة الثانية من الساعة 1-3 عصرًا، والفترة الثالثة من الساعة 9-11 مساءً، وتكونت الفعاليات من محاضرات، وندوات، وبرامج ودورات تدريبية، وورش عمل، وجلسات علمية، واستشارات طبية.