السعودية تتبنى معيارًا عالميًّا لمحو الأمية الرقمية وزيادة أمان "الإنترنت" للأطفال

"الاتصالات" وقّعت مذكرة شراكة نوعية مع مؤسسة دي كيو العالمية لاستخدام إطار DQ وتفعيله

وقّعت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات اليوم مذكرة تفاهم في شراكة نوعية مع مؤسسة دي كيو العالمية، لاستخدام إطار DQ وتفعيله في السعودية وذلك سعيًا لرفع الوعي الرقمي عبر معيار DQ العالمي الذي اتُّفق عليه كمعيار عالمي جديد لمحو الأمية الرقمية، وزيادة أمان "الإنترنت" للأطفال؛ ما يسهم في رفع إيجابيات مخرجات التقنية لأجيال المستقبل.

وتهدف مذكرة التفاهم التي أبرمها من جانب الوزارة وكيل الوزارة لتنمية القدرات الرقمية، الدكتور أحمد الثنيان، ومن جانب DQ، المؤسس الدكتورة يوشان بارك، إلى محو الأمية الرقمية، وتعزيز المهارات الرقمية بشكل عام، وذلك بحسب نطاق تطوير أدوات قياس تعليمية، ونشرها على مستوى عالمي باستخدام إطار DQ. كما ستعمل مذكرة التفاهم على تحديد أفضل الممارسات لرفع التصنيف العالمي للمملكة فيما يخص أمان الأطفال في "الإنترنت" والمواطنة الرقمية ضمن مؤشر Online Safety Index (COSI).

وتأتي هذه المذكرة الموقَّعة على هامش جدول أعمال منتدى مجموعة التواصل للمجتمع المدني C20، التابعة لمجموعة العشرين، التي تناولت الاقتصاد الرقمي، ومناقشة التصنيف لأول مرة عالميًّا في جلسة حوارية لتطوير آلية قياس مشتركة للمؤشر.

وتسعى الوزارة من خلال المذكرة إلى تحقيق تعاون مثمر في مجالات العمل المشتركة انطلاقًا من رؤية السعودية (2030)، وإدراكًا لأهمية التنمية في مختلف مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات، وتحقيقًا للتطور التقني، وزيادة الوعي الرقمي في مختلف شرائح المجتمع.

وأكد وكيل الوزارة المساعد للقدرات الرقمية والمحتوى، المهندس فارس الصقعبي، أهمية هذه المذكرة، التي ستعزز مفهوم المواطنة الرقمية في السعودية، وستسهم بشكل مباشر في تطوير أدوات قياس تعليمية، ونشرها على مستوى عالمي باستخدام إطار DQ التي سترفع مستوى الأمان لدى الأطفال في "الإنترنت".

وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات
اعلان
السعودية تتبنى معيارًا عالميًّا لمحو الأمية الرقمية وزيادة أمان "الإنترنت" للأطفال
سبق

وقّعت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات اليوم مذكرة تفاهم في شراكة نوعية مع مؤسسة دي كيو العالمية، لاستخدام إطار DQ وتفعيله في السعودية وذلك سعيًا لرفع الوعي الرقمي عبر معيار DQ العالمي الذي اتُّفق عليه كمعيار عالمي جديد لمحو الأمية الرقمية، وزيادة أمان "الإنترنت" للأطفال؛ ما يسهم في رفع إيجابيات مخرجات التقنية لأجيال المستقبل.

وتهدف مذكرة التفاهم التي أبرمها من جانب الوزارة وكيل الوزارة لتنمية القدرات الرقمية، الدكتور أحمد الثنيان، ومن جانب DQ، المؤسس الدكتورة يوشان بارك، إلى محو الأمية الرقمية، وتعزيز المهارات الرقمية بشكل عام، وذلك بحسب نطاق تطوير أدوات قياس تعليمية، ونشرها على مستوى عالمي باستخدام إطار DQ. كما ستعمل مذكرة التفاهم على تحديد أفضل الممارسات لرفع التصنيف العالمي للمملكة فيما يخص أمان الأطفال في "الإنترنت" والمواطنة الرقمية ضمن مؤشر Online Safety Index (COSI).

وتأتي هذه المذكرة الموقَّعة على هامش جدول أعمال منتدى مجموعة التواصل للمجتمع المدني C20، التابعة لمجموعة العشرين، التي تناولت الاقتصاد الرقمي، ومناقشة التصنيف لأول مرة عالميًّا في جلسة حوارية لتطوير آلية قياس مشتركة للمؤشر.

وتسعى الوزارة من خلال المذكرة إلى تحقيق تعاون مثمر في مجالات العمل المشتركة انطلاقًا من رؤية السعودية (2030)، وإدراكًا لأهمية التنمية في مختلف مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات، وتحقيقًا للتطور التقني، وزيادة الوعي الرقمي في مختلف شرائح المجتمع.

وأكد وكيل الوزارة المساعد للقدرات الرقمية والمحتوى، المهندس فارس الصقعبي، أهمية هذه المذكرة، التي ستعزز مفهوم المواطنة الرقمية في السعودية، وستسهم بشكل مباشر في تطوير أدوات قياس تعليمية، ونشرها على مستوى عالمي باستخدام إطار DQ التي سترفع مستوى الأمان لدى الأطفال في "الإنترنت".

10 أكتوبر 2020 - 23 صفر 1442
09:16 PM

السعودية تتبنى معيارًا عالميًّا لمحو الأمية الرقمية وزيادة أمان "الإنترنت" للأطفال

"الاتصالات" وقّعت مذكرة شراكة نوعية مع مؤسسة دي كيو العالمية لاستخدام إطار DQ وتفعيله

A A A
0
1,276

وقّعت وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات اليوم مذكرة تفاهم في شراكة نوعية مع مؤسسة دي كيو العالمية، لاستخدام إطار DQ وتفعيله في السعودية وذلك سعيًا لرفع الوعي الرقمي عبر معيار DQ العالمي الذي اتُّفق عليه كمعيار عالمي جديد لمحو الأمية الرقمية، وزيادة أمان "الإنترنت" للأطفال؛ ما يسهم في رفع إيجابيات مخرجات التقنية لأجيال المستقبل.

وتهدف مذكرة التفاهم التي أبرمها من جانب الوزارة وكيل الوزارة لتنمية القدرات الرقمية، الدكتور أحمد الثنيان، ومن جانب DQ، المؤسس الدكتورة يوشان بارك، إلى محو الأمية الرقمية، وتعزيز المهارات الرقمية بشكل عام، وذلك بحسب نطاق تطوير أدوات قياس تعليمية، ونشرها على مستوى عالمي باستخدام إطار DQ. كما ستعمل مذكرة التفاهم على تحديد أفضل الممارسات لرفع التصنيف العالمي للمملكة فيما يخص أمان الأطفال في "الإنترنت" والمواطنة الرقمية ضمن مؤشر Online Safety Index (COSI).

وتأتي هذه المذكرة الموقَّعة على هامش جدول أعمال منتدى مجموعة التواصل للمجتمع المدني C20، التابعة لمجموعة العشرين، التي تناولت الاقتصاد الرقمي، ومناقشة التصنيف لأول مرة عالميًّا في جلسة حوارية لتطوير آلية قياس مشتركة للمؤشر.

وتسعى الوزارة من خلال المذكرة إلى تحقيق تعاون مثمر في مجالات العمل المشتركة انطلاقًا من رؤية السعودية (2030)، وإدراكًا لأهمية التنمية في مختلف مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات، وتحقيقًا للتطور التقني، وزيادة الوعي الرقمي في مختلف شرائح المجتمع.

وأكد وكيل الوزارة المساعد للقدرات الرقمية والمحتوى، المهندس فارس الصقعبي، أهمية هذه المذكرة، التي ستعزز مفهوم المواطنة الرقمية في السعودية، وستسهم بشكل مباشر في تطوير أدوات قياس تعليمية، ونشرها على مستوى عالمي باستخدام إطار DQ التي سترفع مستوى الأمان لدى الأطفال في "الإنترنت".